موقع “أسفي اليوم” يستنكر اقصائه من طرف اللجنة المحلية للصحافة لنادي أولمبيك أسفي لكرة القدم

وجه الزمل حسن أتلاغ، مدير الجريدة الالكترونية “آسفي اليوم” شكاية إلى رئيس الجماعة الملكية لكرة القدم، حول منع ممثليها من دخول منصة الصحافة وقاعة الندوة الصحافية، بدعوى عدم قانونية المواقع الالكترونية.

في ما يلي نص الشكاية:

“يشرفني أن نلتمس من جنابكم الكريم التدخل لإنصاف جريدتنا الإلكترونية ” أسفي اليوم “  من الحيف الذي لحقها من قبل اللجنة المحلية للصحافة لنادي أولمبيك أسفي لكرة القدم، ذلك أنها تقدمت بطلبها إلى اللجنة شأنها كشأن باقي المنابر الإعلامية، وتم رفض منحنا ” البادج ” المخصص لولوج منصة الصحافة وقاعة الندوة الصحافية، بذريعة أن جامعتكم حسب جواب شفوي لرئيس اللجنة السيد عبد الله حاكا تمنع المواقع الإلكترونية من ذلك إلا إذا كان مرخصا لها أو حاصلة على ترخيص من وزارة الاتصال.

وجريدتنا السيد الرئيس تستمد مشروعيتها القانونية من كونها لسان منتدى الصحافة الجهوية دكالة وعبدة، وهي جمعية قانونية ينضوي تحت لوائها 11 منبرا جهويا ومواقع إلكترونية ، شأنها كشأن الأندية الرياضية التي اعترفت جامعتكم بمواقعها الإلكترونية.

ولحد الساعة لم تبرر اللجنة المحلية للصحافة أسباب منع جريدتنا من هذا الحق، سوى رمي الكرة في ملعبكم وتحميلكم مسؤولية ذلك، علما أن جريدتنا الإلكترونية  ” أسفي اليوم ” عضو بنقابة الصحافيين المغاربة والجمعية المغربية للصحافة الإلكترونية والرابطة المغربية للصحافة الإلكترونية والنقابة الوطنية للصحافة الإلكترونية، ومعترف بها من قبل الاتحاد الدولي للصحافة الإلكترونية.

وعليه نرجو منكم إنصاف جريدتنا من هذا الحيف الذي لحقها ، وتمكينها من حقها المشروع في التغطية الإعلامية للرياضة المغربية.

وفي انتظار جوابكم الكريم تقبلوا منا فائق الاحترام والتقدير

والسلام”

 أكورا بريس: agora-presse.com

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق