مهرجان الدارالبيضاء للموسيقى محطة موسيقية تجمع بين المغرب والمشرق بنكهة عربية

تم مساء اليوم بإحدى فنادق مدينة الدار البيضاء بحضور عمدة المدينة محمد ساجد ،و محمد شفيق بنكيران رئيس مجلس جهة الدار البيضاء تنظيم ندوة صحفية وحفل افطار من اجل تقديم البرنامج العام لمهرجان الدارالبيضاء للموسيقى دورة 2013 الممتدة ما بين 23 و 25 غشت القادم
حيث وفي كلمة للمنظمين فإن حفلات هذه الدورة ستشمل فقط  ثلاث منصات، بدل أربع كما كان في الدورات السابقة، ، وهي منصات  “العنق، البرنوصي، وابن مسيك”، التي ستحتضن حوالي 27 حفلا يحييه أزيد من 25 فنانا،
وستشهد الدورة الخامسة لمهرجان “كازا موسيقى”، الذي تنظمه جمعية منتدى الدارالبيضاء بشراكة مع ولاية الدارالبيضاء الكبرى، ومجلس الدارالبيضاء، ومجلس الجهة، ومجلس العمالة، ومجموعات متخصصة في مجال التنشيط، مشاركة باقة من نجوم الأغنية الوطنية والعربية والدولية. تحث شعار ” مهرجان الدارالبيضاء : محطة موسيقية تجمع بين المغرب والمشرق” من اجل تجديد وتأكيد الهوية البيضاوية و انفتاحها على جميع الأذواق حيث يهدف المهرجان الى تقديم نمط موسيقي جديد من كل دورة يشمل ابداعا موسيقيا متجددا و ورحلة عبر ثقافات وقارات العالم بالتركيز على نجوم الموسيقى العربية، إلى جانب فنانين مغاربة متعددي الألوان الموسيقية،
وحسب برنامج الدورة، فإن عدد النجوم المشاركين هذه السنة سيتجاوز 25 فنانا، وابرزهم
نجوى كرم
ملحم زين
رولا سعد
اليسا
جوزيف عطية
فارس كرم
مروان خوري
اسماء لمنور
سعد لمجرد
سعيد موسكير
سعيدة شرف
دون بيغ
فناير
الداودي
فاطمة تيحيحيت
الستاتي عبد العزيز
نجاة اعتابو
الداودية

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق