احتفاء الجماهير المغربية بالفيلم الفلسطيني “غزال” لأمجد عرفة


استطاع المخرج الفلسطيني أمجد عرفة نقل معاناة الأسرى الفلسطينيين داخل سجون الاحتلال الإسرائيلية للجمهور المغربي من خلال  فيلمه القصير”غزال”  الذي يشارك بالمسابقة الرسمية للأفلام القصيرة ضمن فعاليات مهرجان الدار البيضاء للفيلم العربية المقام في  العاصمة الاقتصادية في الفترة الممتدة من 18إلى  25 أكتوبر الجاري.

 يعالج الفيلم القصير للمخرج الفلسطيني أمجد عرفة الذي تلقى تكوينه السينمائي في القدس، الحالات النفسية الصعبة التي يمر منها الأسرى الفلسطينيون، بين انتظار وترقب زيارة الأقارب الممنوعة، وبين إفراج قد يأتي أو لايأتي،

وهو ما يجعل من الهاتف المحمول(غزال) وهو اللقب الذي يعطيه له الأسرى، في تلك الحالات كنزا ممنوعا داخل سجون المحتل الإسرائيلي يعاقب عليه بشدة.

وترتفع حدة معاناة الأسرى الفلسطينيين، حينما تظهر شخصية سامي عز الدين  الأسير، الذي يتم استدعاؤه لإجراءات الإفراج عنه معية أسرى آخرين، ضمن صفقة تبادل للأسرى بترقب.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: