توقيف أجنبي بحوزته صور فوتوغرافية تتضمن مشاهد خليعة لأطفال قاصرين من جنسيات مختلفة

(و م ع)

تمكنت عناصر الفرقة السياحية بمدينة الرباط، اليوم الأربعاء، من توقيف مواطن أجنبي يحمل الجنسيتين الهنغارية والأسترالية، يبلغ من العمر 50 سنة، وذلك للاشتباه في تورطه في حيازة صور فوتوغرافية تتضمن مشاهد خليعة لأطفال قاصرين من جنسيات مختلفة.

وذكر بلاغ للمديرية العامة للأمن الوطني، أنه تم توقيف الأجنبي المذكور على مستوى شاطئ البحر بمدينة الرباط، بعد الاشتباه في تورطه في محاولة التقاط صور فوتوغرافية لمرتادي الشاطئ من الأطفال القاصرين، حيث تم العثور بحوزته على هاتف محمول كشفت المعاينات التقنية الأولية عدم تحميله لأية صور خليعة، لكن عمليات التفتيش المنجزة بالغرفة التي يشغلها بالفندق مكنت من حجز جهازي حاسوب، أحدهما يتضمن صورا خليعة لأطفال أجانب تم التقاطها بشواطئ خارج المغرب.

وأضاف المصدر ذاته أن التحريات المنجزة في إطار التعاون الأمني الدولي، أوضحت بأن المواطن الأجنبي الموقوف يشكل موضوع نشرة خضراء صادرة عن المنظمة الدولية للشرطة الجنائية أنتربول، وهي بمثابة إشعار تحذيري حول شخص متورط في أفعال إجرامية ويشتبه ارتكابه لنفس الأفعال في بلدان أخرى، وذلك بناء على طلب من السلطات الأسترالية التي تنسب له تصوير أطفال قاصرين بملابس البحر بطريقة غير مشروعة ولأغراض جنسية.

وخلص البلاغ إلى أنه قد تم فتح بحث قضائي مع المشتبه فيه تحت إشراف النيابة العامة المختصة، وذلك للكشف عن جميع ظروف وملابسات هذه القضية، وتحديد كافة الأفعال الإجرامية المنسوبة للمعني بالأمر.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: