ليالي مهرجان رمضان سلا لمريسة يحتفي بالمغرب الشرقي

 

تختتم السبت 27 يوليوز الجاري، بمدينة سلا، فعاليات الدورة السابعة من مهرجان رمضان لمريسة الذي ينظمه مجلس مقاطعة سلا باب لمريسة، بمناسبة حلول شهر رمضان والاحتفال بعيد العرش، والذي اختير له شعار:”فضائل رمضان في رحاب مريسة سلوان”، وتميزت هذه الدورة بحضور جماهيري كبير حج إلى فضاء ساحة باب لمريسة، للاستمتاع بأطباق مختلفة من التراث المغربي الغني والمتنوع، والذي يمثل مختلف مناطق المملكة، حيث عرف يوم الافتتاح مشاركة مجموعة أزهار الربيع للفن الرفيع والمشهورة بأدائها للأمداح النبوية العصرية، في حين تميز اليوم الثاني ليلة “باب فاس” بحضور الأغنية الأمازيغية الصوفية والعصرية، إضافة إلى فن كناوة الذي عرف تجاوبا كبيرا من قبل الجماهير السلاوية والرباطية، أما اليوم الثالث ليلة “باب سبتة” فقد تميز بحضور الطرب الأندلسي من خلال مشاركة جوق الأخوين السفياني، كما ساهمت مجموعة الحضرة النسوية للأمداح النبوية التي تمثل مدينة سلا بفقراتها خلال نفس اليوم وحظيت باهتمام واسع من الجماهير الحاضرة التي تابعت الفقرة باستمتاع كبير، إضافة إلى حضور الفرقة النسوية العيساوية، ومن المنتظر أن تشهد ليلة “باب شعفة” حضور الطرب الحساني من خلال مشاركة مجموعة “عبد العالي الصحراوي”، إضافة إلى فرقة إسلي التي تمثل المغرب الشرقي، وسيختتم المهرجان بليلة “باب عنتر” من خلال تنظيم حفل الإفطار الأول للصائمين وهو الحفل الذي سيحضره عدد من أفراد الجالية المغربية، وسيختتم بمشاركة فرقة من أندونيسيا ستشارك بفقرات من الإنشاد الديني، هذا ويحتفي المهرجان من خلال دورته السابعة بتراث المنطقة الشرقية.

وحول فعاليات الدورة التاسعة من المهرجان، أكد “عزيز بن ابراهيم” رئيس مهرجان رمضان سلا لمريسة في تصريحه لـ “أكورا”، أن أهم ما يميز هذه الدورة هو انفتاحها على الأشقاء من أندونيسيا، كما أن إدارة المهرجان ركزت على ترسيخ ثقافة الاعتراف بما قدمه رموز الثقافة والفقه والفن والرياضة والحياة الجمعوية من خلال محطات التكريم الحاضرة طيلة أيام انعقاده.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق