أخر الأخبار

عوض دار المسنين.. رجل يخطط الإقامة في فندق فاخر بعد التقاعد

قرر رجل أمريكي أن يقيم في فندق “هوليداي إن” الفاخر بعد التقاعد بدلاً من الإقامة في دار المسنين.

وقال تيري روبسون، إن قراره هذاء جاء بعد أن احتسب تكاليف الإقامة في فندق “هوليداي إن”، وقارنهما مع تكاليف دار المسنين، ووجد أن الفندق أقل تكلفة بكثير، وخاصة عند الإقامة فيه لمدة طويلة. 

ويبلغ متوسط الإقامة في دار المسنين نحو 188 دولار في اليوم، في حين أن ليلة واحدة في فندق هوليداي إن مع الخصومات التي يقدمها، لا تزيد عن 59.23 دولار، كما أن الفندق يقدم وجبات إفطار مجانية في كثير من الأحيان.

ويقول روبسون، إن الإقامة في الفندق ستوفر عليه أكثر من 100 دولار في اليوم، بعد احتساب وجبات الغداء والعشاء وغسيل الملابس والإكراميات للموظفين، بحسب صحيفة “أي بي سي” واشنطن.

ويوفر الفندق ميزات إضافية لا يمكن أن يعثر السيد روبسون عليها في دار المسنين، مثل لوازم الاستحمام الترفيهية، وخدمات التنظيف اليومية، وإصلاح أية أعطال في الغرفة.

وليس على روبسون البقاء في فندق واحد، حيث يمكنه الاستفادة من الإقامة في أي فندق من سلسلة “هوليداي إن” في أي مكان من العالم.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق