موغيريني تبدأ زيارة لباكستان لبحث سبل تعزيز التعاون بين الاتحاد الأوروبي وإسلام آباد

بدأت الممثلة العليا للأمن والسياسة الخارجية في الاتحاد الأوروبي فيديريكا موغيريني، اليوم الاثنين، زيارة إلى باكستان تبحث خلالها مع كبار المسؤولين في العاصمة اسلام آباد سبل تعزيز التعاون بين التكتل الموحد وباكستان، بالإضافة إلى التطورات الإقليمية. 

والتقت المسؤولة الأوروبية وزير الخارجية شاه محمود قريشي، حيث تشاركه اليوم رئاسة جلسات الحوار الاستراتيجي الرابع بين بروكسل وإسلام آباد، وهو منتدى يهدف إلى توسيع آفاق وأطر التعاون الثنائي ومناقشة أولويات السياسة الخارجية والتحديات العالمية. 

ومن المقرر أن تلتقي المسؤولة الأوروبية، أيضا ، رئيس جمهورية باكستان عمران خان. 

ويولي الاتحاد الأوروبي أهمية كبرى لتعاونه مع باكستان في العديد من المجالات من أهمها الوضع في أفغانستان، ومحاربة الهجرة غير القانونية ومكافحة الإرهاب، كما أن بروكسل تدعو بشكل دائم لتعزيز الاستقرار في المنطقة، خاصة على الحدود بين الهند وباكستان. 

وكانت التوترات العسكرية بين الطرفين بداية العام الحالي على خلفية النزاع المستمر على إقليم كشمير، قد أثارت مخاوف المجتمع الدولي من احتمال اندلاع نزاع جديد في هذه المنطقة من العالم التي تعاني من هشاشة أمنية واضحة. 

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق