توقيع اتفاقية شراكة بين وكالة (مازن) والمنصة الرقمية “Morocco-Alumni”

وقعت الوكالة المغربية للطاقة المستدامة (مازن)، اليوم الأحد بالرباط، اتفاقية شراكة مع المنصة الرقمية “Morocco-Alumni” (خريجو المغرب)، وذلك على هامش الحفل الختامي للدورة الثامنة لقمة الطلبة والشباب الأفارقة، التي ينظمها “اتحاد طلبة عموم إفريقيا”، بشراكة مع الوكالة المغربية للتعاون الدولي، من 20 إلى 23 دجنبر الجاري.

وتهدف هذه الاتفاقية، التي وقعها الرئيس المدير العام لوكالة (مازن)، السيد مصطفى الباكوري، والسفير المدير العام للوكالة المغربية للتعاون الدولي، السيد محمد مثقال، إلى جمع وتوحيد الطلبة والخريجين الأجانب حول فضاء تفاعلي يتيح إقامة شبكات بينهم بالمملكة.

وتروم المنصة الرقمية “www.Morocco-Alumni.ma”، التي أعدتها الوكالة بالتنسيق مع وزارة الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج، تعزيز التبادل والتفاعل وإقامة الشبكات بين الطلبة أو الخريجين الأجانب بالمملكة، المسجلين حاليا، وعددهم 14 ألفا، منهم 12 ألفا من 47 بلدا إفريقيا، و35 ألفا من الخريجين الأجانب في إطار تعاون المملكة.

وتتيح المنصة الرقمية، أيضا، تسريع وتيرة المسار المهني للخريجين من خلال مد جسور التواصل بينهم وبين المقاولات والشركاء لتحسين الاندماج في سوق الشغل، وتسهيل التواصل بين الطلبة الذين يتابعون دراستهم بالمملكة في إطار تعاون المملكة مع بلدانهم، والمساهمة في تنمية مهاراتهم من خلال توفير محتوى رقمي غني ومفيد.

وفي تصريح للصحافة، أكد السيد الباكوري، أن توقيع هذه الاتفاقية يندرج في إطار دعم المنصة الرقمية التي ستشكل لبنة أساسية لتجميع مختلف الطلبة والخريجين الأجانب، الحاليين والسابقين، مشددا على أهمية هذه المنصة الرقمية في مأسسة الشراكة المغربية-الإفريقية في إطار التعاون جنوب-جنوب.

كما أبرز السيد الباكوري أن انخراط الوكالة (مازن) في هذه الشراكة نابع من الدور الذي تضطلع به الطاقات المتجددة في التنمية بجميع أبعادها، الاقتصادية والاجتماعية، داعيا الشباب الإفريقي، من مختلف البلدان، إلى المشاركة في هذا التوجه من أجل تفعيل هذه الشراكة وإنجاحها.

وفي تصريح مماثل، أكد السيد مثقال، على أهمية هذه الاتفاقية الموقعة لكونها تروم تمكين الطلبة الأجانب المتخرجين من الجامعات والمعاهد والمدارس المغربية من فضاء تفاعلي يتيح إقامة شبكات بين الطلبة والخريجين الأجانب بالمملكة، مضيفا أن الكفاءات المغربية المقيمة بالخارج بإمكانها أيضا التواصل مع مختلف الشركاء عبر هذه المنصة.

كما سجل السيد مثقال، أن هذه الاتفاقية ستسمح لوكالة (مازن) بالولوج إلى جميع خدمات المنصة الرقمية وكذا التواصل مع الطلبة والخريجين الأجانب، مبرزا أن ذلك سيمكنها، بالأساس، من تقديم فرص للتكوين والشغل بالمغرب وبإفريقيا وعلى مستوى العالم.

يشار إلى أنه بموجب هذه الاتفاقية، أصبحت وكالة (مازن) شريكا مؤسسا للمنصة الرقمية “www.Morocco-Alumni.ma”، وستساهم أيضا في تعزيز رأس المال البشري في خدمة مختلف البلدان.

وسيتم فتح هذه المنصة قريبا للطلبة والخريجين الأجانب في التعليم العالي الخاص بالمملكة، وكذا لجميع الكفاءات المغربية المقيمة بالخارج وكافة الفاعلين الراغبين في الانخراط بشكل فعال في تنمية إفريقيا.

وتشكل قمة الطلبة والشباب الأفارقة، المنظمة تحت شعار “مستقبل إفريقيا.. التحديات والآفاق بالنسبة للشباب”، لقاء سنويا ضخما لاتحاد جمعيات الطلبة الأفارقة يضم آلاف الطلبة الأفارقة لمناقشة القضايا والتحديات التي تواجه شباب القارة.

وتشهد الدورة الثامنة للقمة حضور أكثر من ألف مشارك، من ضمنهم طلبة ومسؤولو جمعيات طلابية إفريقية وخريجو جامعات وأطر ومسؤولون رفيعو المستوى، من بينهم وزراء وسفراء ينتمون لـ 52 دولة إفريقية.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: