اعتقال سبعيني اغتصب مختلا عقليا

اهتزت منطقة أولاد تايمة بإقليم تارودانت، السبت الماضي على وقع فضيحة جنسية مدوية، تمثلت في اغتصاب مختل عقلي، يعيش حالة التشرد، بالمنطقة على يد شاذ سبعيني.
وحسب مصادر «الصباح»، فإن الفضيحة تفجرت إثر ضبط مسن، يبلغ من العمر 75 سنة، في حالة تلبس بممارسة شذوذه على شاب يعاني خللا عقليا بمكان خال قرب مؤسسة تعليمية خاصة، بعد استدراجه والتغرير به، ليتم اعتقاله واقتياده للتحقيق.
وأضافت المصادر ذاتها أن افتضاح جريمة الشيخ، تمت بناء على توصل المصالح الأمنية التابعة لمفوضية الشرطة بأولاد تايمة، بإخبارية تكشف ضبطه يمارس الجنس على مختل عقلي، وهو ما جعلها تستنفر مختلف عناصرها وحلت بمسرح الجريمة لاعتقال المشتبه فيه.
وأوضحت المصادر أن متجمهرين ضبطوا المسن وهو يهتك عرض الشاب ويتحسس جسده، دون مبالاة بوضعيته الضحية النفسية، الأمر الذي جعلهم يحاصرونه ويسارعون إلى إبلاغ مصالح الأمن التي حلت بالمكان.
وأوردت مصادر متطابقة أن المعلومات الأولية للبحث كشفت أن المسن كان يقضي وطره بكل «يسر»، ظنا منه أن اختياره توقيت ومكان ممارسة شذوذه عملية موفقة، كما أن كبر سنه سيجعله بعيدا عن الشبهات، قبل أن يتفاجأ بمحاصرته من قبل بعض المارة الذين ضبطوه في وضع مخل بالحياء، وهو المشهد الذي جعلهم يحاصرونه، تفاديا للفرار.
وباشرت فرقة الشرطة القضائية بأولاد تايمة بحثا قضائيا تحت إشراف النيابة العامة، لكشف ملابسات القضية وخلفياتها، ولتحديد ما إن كان السبعيني متورطا في اغتصاب أطفال وقاصرين واستغلالهم جنسيا، قبل افتضاح أمره.
وعلمت «الصباح»، أنه بناء على تعليمات النيابة العامة المختصة بعد إشعارها بمعطيات الواقعة، تقرر إيداع الضحية مستشفى الأمراض العقلية والنفسية بتارودانت، بينما تم اعتقال المتهم واقتياده للتحقيق معه حول الأفعال المنسوبة إليه.
وتعود تفاصيل الواقعة، إلى تمكن مصالح الأمن بأولاد تايمة، من إيقاف سبعيني في حالة تلبس بممارسة الجنس على متشرد، يعاني خلال عقليا، بعد محاصرته من قبل عدد من المواطنين. وبعد إجراء الأبحاث الأولية مع الموقوف، تقرر وضعه تحت تدابير الحراسة النظرية، رهن إشارة البحث الذي يجري تحت إشراف النيابة العامة، لكشف ظروف وتفاصيل جرائمه في حق الضحية، ومازالت الأبحاث متواصلة لإيقاف كل من ثبت تورطه في استغلال الضحية.

المصدر / الصباح

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق