شريط الأخبار :

بدء أعمال قمة استثنائية للاتحاد الإفريقي حول الارهاب والتغييرات غير الدستورية للحكومات في القارة

حيدرة: المحتجزون بتندوف مقتنعون بمقترح الحكم الذاتي وينتظرون فرصة للهروب نحو المغرب

بوريطة: التضامن الفاعل لجلالة الملك يشكل الأساس الذي ينبني عليه التزام المغرب في المجال الإنساني

رئيس البرلمان الأنديني يؤكد أهمية الاستفادة من التجارب الرائدة للمغرب في عدة مجالات

المتحدث الرسمي: الأمم المتحدة تعرب عن امتنانها الكبير للدور الهام للمغرب في حفظ السلام

انتخاب المغرب بالمجلس التنفيذي لمنظمة الصحة العالمية برسم الفترة 2022- 2025

بوريطة يمثل جلالة الملك بمالابو في أعمال قمتين استثنائيتين للاتحاد الإفريقي

بنموسى يقدم أمام المجلس الاقتصادي والاجتماعي مشروع خارطة طريق تجويد المدرسة العمومية 2022 – 2026

غوتيريش يتقدم بخالص التعازي والمواساة للملك على إثر سقوط جنديين مغربيين من حفظة السلام

الرباط: الاحتفاء بالذكرى الثلاثين لإقامة العلاقات الدبلوماسية بين المغرب وكازخستان

وفاة الكاتبة المصرية نوال السعداوي

القاهرة  – توفيت اليوم الأحد بأحد مستشفيات القاهرة، الكاتبة المصرية نوال السعداوي، عن عمر ناهز 90 عاما بعد صراع مع المرض.

وذكرت تقارير إعلامية محلية أن السعداوي تعرضت مؤخرا لأزمة صحية نقلت على إثرها إلى أحد المستشفيات قبل نحو 5 أشهر.

ونوال السعداوي من مواليد عام 1931، طبيبة وكاتبة وروائية مصرية، مدافعة عن حقوق الإنسان بشكل عام وحقوق المرأة بشكل خاص.

وتعتبر واحدة من أكثر الكاتبات المصريات والعربيات، إثارة للجدل بسبب مواقفها الجرئية من قضايا مجتمعية حساسة والتي أثارت كلا السلطات السياسية والدينية.

وحازت على مجموعة من الجوائز العالمية أبرزها جائزة الشمال والجنوب من مجلس أوروبا، وجائزة “إينانا” الدولية من بلجيكا، وجائزة “شون ماكبرايد” للسلام من المكتب الدولى للسلام فى سويسرا، وغيرها من الجوائز.

بدأت نوال السعداوي الكتابة مبكرا، فكانت أول أعمالها عبارة عن قصص قصيرة بعنوان ” تعلمت الحب ” في عام 1957 وأول رواياتها ” مذكرات طبيبة ” عام 1958. ويعتبر كتاب ” مذكرات في سجن النساء ” (1986) من أشهر أعمالها.

صدر لها نحو 40 كتابا أعيد نشرها وترجمة معظمها لأكثر من 20 لغة وتدور الفكرة الأساسية لكتاباتها حول الربط بين تحرير المرأة والإنسان من ناحية وتحرير الوطن من ناحية أخرى في نواحي ثقافية واجتماعية وسياسية.

(و م ع)

Read Previous

جنوب إفريقيا: قنصلية متنقلة لفائدة الجالية المغربية المقيمة في كيب تاون

Read Next

ياسين بونو وصدمة هدفه القاتل في مرمى بلد الوليد (فيديو)