المحكمة تدين عمر الراضي بتهم هتك عرض بالعنف والاغتصاب وتلقي أموال من جهات أجنبية وتحكم عليه ب6 سنوات سجنا

قضت غرفة الجنايات الابتدائية بمحكمة الاستئناف في الدار البيضاء، بعد ظهر اليوم الاثنين 19 يوليوز الجاري، ب6 سنوات سجنا نافذا في حق عمر الراضي، وبسنة حبسا نافذا في حق زميله عماد استيتو، منها 6 أشهر نافذة.

وكان الراضي متابعا من أجل “ارتكاب جنايتي هتك عرض بالعنف والاغتصاب مع الاشتباه في ارتكابه جنحة تلقي أموال من جهات أجنبية بغاية المس بسلامة الدولة الداخلية”. فيما كان استيتو متابعا من أجل “المشاركة في هتك عرض أنثى بالعنف والمشاركة في الاغتصاب”، ويبدو أن المحكمة لم تؤاخذه بهذه التهم.

وقضت المحكمة لفائدة الضحية المشتكية في ملف عمر الراضي، الصحفية حفصة بوطاهر،  بتعويض مالي قدره 200 ألف درهم، يؤديها الراضي بالتضامن مع استيتو.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق