مجموعة “ميد راديو” تواصل عمل وسياسة القرب: الرمضاني غمار #بدون_لغة_خشب

agora.ma

بعد النجاح الكبير والانتشار الواسع لبرنامج “في قفص الاتهام” على أمواج إذاعة “ميد راديو”، قرر الصحافي المتميز رضوان الرمضاني الدخول في رحلة جديدة ومغامرة أخرى، تحمل عنوان: #بدون_لغة_خشب.
انتهت رحلة “في قفص الاتهام”، لتفتح بابا جديدا لرحلة: #بدون_لغة_خشب.

وكتب الرمضاني في تدوينة له على الفيسبوك: “رأسمالنا هو أسلوبنا في ملامسة قضايا المغاربة، بلا لف ولا دوران… بقناعة واقتناع وليس لمجرد دغدغة المشاعر وادعاء البطولة… وسيلتنا هي الإنصات ونقل هموم الناس إلى صناع القرار والمسؤولين والنخبة بشكل عام…”.

وألح على القول: “مبدأنا هو أنه لا يمكن أن يكون الجميع على رأي واحد حتى وإن كانوا في بلد واحد، لذلك نحترم الرأي ونرد على الرأي بالرأي… ونفتح الحوار… أجرنا هو أن نسمع من الكثيرين كلاما جميلا يثلج القلب ويمسح الكلام السيء الذي كثيرا ما يجرح… ليس أروع من أن تصلك مئات الرسائل بعضها يقول: كبرنا معكم في قفص الاتهام… من أجل هؤلاء الشباب نلح على الاستمرار…”.

وفي حديثه عن تجربة “في قفص الاتهام”، كتب الرمضاني: “نقولها من باب المزاح لكنها حقيقة نؤمن بها: في قفص الاتهام فكرة… والفكرة لا تموت… هذا أسلوبنا الذي لا يتغير، هنا حيث نحن، لأننا “منتوج بيو” بدون مواد حافظة… وهذه صدمة لا يستوعبها، ولا يتحملها، الكثيرون…”.

وبخصوص طبيعة الخط التحريري لرحلة #بدون_لغة_خشب، أكد الرمضاني:  “لاءاتنا… الوطن ورموزه خط أحمر… ما دون ذلك كل شيء قابل للنقاش #بدون_لغة_خشب إنما أيضا بدون لغة حديد ولا لغة بطولات مزعومة…”.

وختم تدوينته بالتأكيد على أن: #بدون_لغة_خشب لن يكون وحده جديد مجموعتنا، فلأننا نؤمن بما نحن نتبناه سيأتيكم جديدنا في مواقعنا وصفحاتنا وإذاعتنا وصحفنا…”. 

موعدكم مع #بدون_لغة_خشب على أمواج إذاعة ميد راديو، ابتداء من أكتوبر المقبل.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: