العلاقات المغربية-البريطانية تتجه نحو إرساء شراكة استراتيجية حقيقية

(و م ع)

أكد وزير الشؤون الخارجية والتعاون الدولي، السيد ناصر بوريطة، اليوم الثلاثاء بالرباط، أن العلاقات المغربية-البريطانية تتجه نحو إرساء شراكة استراتيجية حقيقية، معتبرا أن الجولة الثانية من الحوار الاستراتيجي بين البلدين، التي انعقدت اليوم الثلاثاء، من شأنها أن تسهم في تحقيق هذا الطموح.

وأوضح السيد بوريطة، خلال ندوة صحفية مشتركة مع كاتب الدولة البريطاني المكلف بالتنمية الدولية ومنطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، السيد أندرو موريسون، أن العلاقات بين البلدين تشهد دينامية إيجابية وتتعزز باطراد في كل المجالات.

وسجل الوزير أن هذه الدينامية عكستها العديد من اللقاءات والاجتماعات بين مسؤولين رفيعي المستوى، وخاصة زيارة الأمير هاري واستقبالهما من طرف صاحب الجلالة الملك محمد السادس، وكذلك زيارة وزيري التجارة والقوات المسلحة البريطانية، وعقد الدورة الأولى من الحوار الاستراتيجي، منوها، بالمناسبة، بمستوى التعاون العسكري والأمني القائم بين المملكتين.

وأشار السيد بوريطة إلى التنسيق الثنائي بين البلدين داخل المنظمات الدولية والاقليمية، علاوة على فهم متبادل للمصالح الاستراتيجية للبلدين على المستويين الإقليمي والدولي.

وفي الشق الاقتصادي والتجاري، سجل السيد بوريطة المنحى الإيجابي للمبادلات التجارية خلال السنتين الأخيرتين، مشيرا إلى انعقاد مجموعة من الاجتماعات خلال السنة المقبلة بغية تعزيز التعاون الاقتصادي والتجاري بين البلدين.

وفي هذا الصدد، أعلن السيد بوريطة عن الاتفاق مع الجانب البريطاني على التوقيع، في القريب العاجل، على اتفاق تجاري بين البلدين لما بعد بريكست، بلغ مراحله الأخيرة ومن شأنه خلق فرص أكبر للمبادلات التجارية بين المغرب والمملكة المتحدة.

وسجل الوزير أن اللقاء الذي جمعه بالسيد موريسون كان مناسبة لتبادل الآراء حول القضايا الإقليمية في شمال إفريقيا والشرق الأوسط، وغرب إفريقيا، وكيفية التنسيق مستقبلا حول هذه القضايا.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: