الصحراء: بوروندي تشيد بجهود المغرب “الجدية وذات المصداقية”

الأمم المتحدة (نيويورك) – أشادت جمهورية بوروندي، اليوم الثلاثاء في نيويورك، بجهود المغرب “الجدية وذات المصداقية التي جسدتها مبادرة الحكم الذاتي، باعتبارها حلا للنزاع” حول الصحراء المغربية.

وأشاد السفير الممثل الدائم لبوروندي لدى الأمم المتحدة، ألبرت شينجيرو، في تدخل أمام اللجنة الرابعة للجمعية العامة للأمم المتحدة، “بالتدابير والمبادرات التي اتخذها المغرب، وبالدور الذي تضطلع به اللجنتان الجهويتان للمجلس الوطني لحقوق الإنسان في الداخلة والعيون، والذي أشاد به مجلس الأمن في قراراته، ومن بينها القرار 2468”.

كما دعا السيد شينجيرو الأطراف المعنية إلى “العمل الموصول في إطار المساعي الحميدة الحصرية للأمين العام للأمم المتحدة من أجل التوصل إلى حل سياسي، تفاوضي، عادل ،دائم ومقبول من الأطراف”.

ورحب سفير بوروندي بالزخم الجديد الناشئ عن اجتماعي المائدة المستديرة المنعقدين في دجنبر 2018 ومارس 2019 في جنيف وبرغبة الأطراف في”المشاركة، بكيفية جادة في العملية السياسية التي أطلقتها الأمم المتحدة”.

وأبرز أن “التزام المشاركين الأربعة (المغرب والجزائر وموريتانيا و+البوليساريو+) بالاجتماع في مائدة مستديرة ثالثة، بنفس الشكل، كما هو منصوص عليه في القرار 2468، يعد أيضا أمرا مشجعا”.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق