تنظيم عرض “مشاهد” غدا بضفاف وادي أبي رقراق

(و م ع)

تنظم مؤسسة أكاديمية المملكة المغربية للتعاون الثقافي، بشراكة مع مؤسسة المكتب الشريف للفوسفاط، عرض “مشاهد” بفضاء برجامة على ضفاف وادي أبي رقراق، وذلك يوم غد السبت، في الساعة التاسعة مساء، يليه عرض ثان في الساعة الحادية عشرة مساء.

وذكر بلاغ لمؤسسة أكاديمية المملكة المغربية للتعاون الثقافي أن “مشاهد” ، الذي ينظم ضمن أنشطتها الثقافية المدرجة في فعاليات “الرباط مدينة الأنوار”، عبارة عن صور شعرية بالصوت والصورة تتضمن عدة لوحات تعرض على مدى 60 دقيقة تاريخ مدينة الرباط، مضيفا أن العرض يهدف إلى توعية الشباب والتلاميذ بتاريخهم عن طريق سرد رواية تاريخية ممتعة ومفيدة.

وأضاف أن العرض يجسد “رحلة في ذاكرة الرباط، منذ إنشائها إلى أيامنا هذه، ترصدُ الأحداث والشخصيات التي لا مناص من التوقف عندها، لتربط الماضي بالحاضر، مسلطة الضوء على الصفات الأزلية لفن عيش فريد”.

ويحتوي العرض، وفق المؤسسة، على 14 لوحة شعرية موثقة بالصوت و الصورة، تسرد تاريخ المدينة انطلاقا من سكان بلاد المغرب الأوائل وحانون القرطاجي، الأمير الملاّح وحقبة القرن الاول الإسلامي وحملة عقبة بن نافع، مرورا بملك بورغواطة وحرب المرابطين عليه منذ نهاية القرن الحادي عشر.

كما تتناول هذه اللوحات الشعرية عهد الإمبراطورية الموحدية ورباط الفتح والمرينيين ، واستقبال الرباط لأوائل المهاجرين الأندلسيين، وعصر القراصنة وزمن السعديين وأيضا الرباط في عهد العلويين، وعودة الملك محمد الخامس مظفراً من المنفى ونجاح جلالة الملك الحسن الثاني في تحقيق وحدة المملكة وأخيرا تأسيس جلالة الملك محمد السادس لتنوع الأمة بروافد هويتها الثرية والخصبة وتعزيز المغرب الحديث والديمقراطي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق