خبير بريطاني يدعو لعدم الاحتفال بعيد الحب بهدف هزيمة “كورونا”!

دعا أحد الخبراء البارزين في بريطانيا إلى تجنب “العناق والتقبيل” احتفالا بعيد الحب، للمساعدة في هزيمة فيروس “كورونا”.

وادعى دون أكسفورد، الأستاذ الفخري في علم الفيروسات بجامعة كوين ماري في لندن، أن ارتداء القناع لا معنى له لأنه يوفر شعورا زائفا بالأمان.

وقال إن العدوى هي عبارة عن “فيروس اجتماعي”، لذا فإن أفضل طريقة لوقفه هي تبني “قواعد التحفظ البريطانية”.

وحث أكسفورد أثناء حديث له في هيئة الإذاعة البريطانية “بي بي سي”، على ضرورة ضبط النفس، لأن “العناق والتقبيل” يغذيان انتشار هذا الفيروس القاتل.

وأشار الخبير البريطاني إلى أن الفيروس “يحبنا أن نكون قريبين”، قائلا إنه من الضروري التخلي عن هذا النوع من الممارسات، مثل المصافحة أو العناق أو التقبيل، والتي تشهد تزايدا خلال يوم عيد الحب، لأن فيروس “كورونا” يبدو وكأنه ينتشر حتى عن طريق التنفس العادي، وليس فقط من خلال نزلات البرد والسعال.

وحث أكسفورد أثناء حديث له في هيئة الإذاعة البريطانية “بي بي سي”، على ضرورة ضبط النفس، لأن “العناق والتقبيل” يغذيان انتشار هذا الفيروس القاتل.

وأشار الخبير البريطاني إلى أن الفيروس “يحبنا أن نكون قريبين”، قائلا إنه من الضروري التخلي عن هذا النوع من الممارسات، مثل المصافحة أو العناق أو التقبيل، والتي تشهد تزايدا خلال يوم عيد الحب، لأن فيروس “كورونا” يبدو وكأنه ينتشر حتى عن طريق التنفس العادي، وليس فقط من خلال نزلات البرد والسعال.

المصدر: ذي صن/RT

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: