الرجاء ينجو من هزيمة وجماهيره تصب جام غضبها على أمين الرباطي

Raja Magana FAR

أفلت فريق الرجاء البيضاوي من الهزيمة أمام ضيفه الجيش الملكي وتعادل معه بنتيجة 1-1 في المباراة التي جمعت بينهما على ملعب محمد الخامس في كلاسيكو الدوري المغربي ضمن منافسات الجولة الثالثة والعشرين مساء الخميس.
وحافظ الرجاء على صدارته للترتيب برصيد 49 نقطة من 23 مباراة، بينما ظل الجيش في المركز الثاني برصيد 46 نقطة من 22 مباراة.

فرحة جماهير الجيش بعد هدف يوسف القديوي 

فريق الجيش الملكي كان سباقا للتسجيل عن طريق القائد المخضرم يوسف القديوي في الدقيقة 46 من الشوط الأول قبل أن يتعادل الرجاء برأس اللاعب البديل حمزة أبورزوق في الدقيقة 90، وهو اللاعب الذي لم يشركه مدرب الرجاء كأساسي ودخل في الشوط الثاني بعد ضغط الجماهير الرجاوية على المدرب، الذي حمّله الكثيرون مسؤولية هذا التعادل بطعم الخسارة.

هذا وصبّت الجماهير الخضراء جام غضبها على عميد الفريق أمين الرباطي، الذي تدنى مستواه بشكل كبير خلال اللقاءات الأخيرة وحمّلوه مسؤولية الهدف الأول الذي سجّله يوسف القديوي. وبعد نهاية اللقاء نزع أمين الرباطي قميصه ووضعه فوق العارضة في إشارة إلى أنّ مشواره انتهى مع فريق الرجاء، وهو قرار يبدو أنه جاء بعد الضغط الكبير الذي تعرّض له الرباطي خلال هذا اللقاء خصوصا أنه لم يعتد على عتاب الجماهير الرجاوية التي طالما غنّت باسمه.

أكورا بريس-نبيل حيدر

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق