وضع ساعة منبهة كبيرة الحجم على أساس أنها قنبلة: حارس سابق للبصري يثير الرعب في 3 محطات للقطار

تسبب شخص كان من بين حراس وزير الداخلية الراحل، إدريس البصري، في محطات القطار بمدينتي سطات ومراكش، وذلك بعدما وضع ساعة منبهة كبيرة الحجم وسط خط السكة الحديدية بمحطة سيدي عبد الله بين سطات ومراكش، وقام بإخطار المسؤولين السككيين بوجود قنبلة أمام القطار، غير أن التحريات قادت إلى إلقاء القبض على المتهم بمدينة سطات لتقديمه إلى النيابة العامة، ليوضع بعدها في مستشفى الأمراض العقلية بمدينة برشيد بعدما تبين أنه يعاني من اضطرابات عقلية حسب ما أوردته يومية “أخبار اليوم”. ويُذكر أن المدعو (ح.ن) ذو سوابق قضائية، إذ كان يستغل قربه من الراحل البصري للنصب على المواطنين.

أكورا بريس

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق