إفريقيا تمكنت بفضل (البراق) من ولوج السرعة الفائقة

أكد أعضاء الجمعية العامة للاتحاد الدولي للسكك الحديدية المجتمعين اليوم الأربعاء بباريس، أن افريقيا ولجت بفضل القطار فائق السرعة (البراق)، من ولوج نادي السرعة الفائقة.

وأوضح بلاغ للمكتب الوطني للسكك الحديدية أن المشاركين في الاجتماع ال 95 للجمعية العامة للاتحاد الدولي للسكك الحديدية، أكدوا بالإجماع على أن الحدث التاريخي البارز الذي طبع عالم السكك الحديدية هذه السنة يكمن في ولوج إفريقيا نادي السرعة الفائقة، بعد سنة من الاستغلال الناجح للقطار المغربي فائق السرعة “البراق” الذي يربط الدار البيضاء بطنجة والذي دشنه صاحب الجلالة الملك محمد السادس في نوفمبر 2018.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق