بورصة: الهيئة المغربية لسوق الرساميل تقرر مراجعة الحد الأقصى لعتبات التغيير الخاصة بالأدوات المالية

الدار البيضاء – أعلنت الهيئة المغربية لسوق الرساميل، اليوم الاثنين، أنها قررت مراجعة الحد الأقصى لعتبات التغيير المطبقة على الأدوات المالية المدرجة للتداول في بورصة الدار البيضاء.

وأوضح بلاغ للهيئة أن هذا القرار، الذي يبتدئ من 12 أكتوبر الجاري، يأتي في ظل الظرفية الحالية ونطرا لتطور مؤشرات سوق البورصة.

وأضافت أنه سيتم حصر العتبة القصوى لتغيير سعر أداة مالية، ارتفاعا أو انخفاضا، خلال نفس جلسة البورصة، في العتبات 6 في المائة من السعر المرجعي لسندات رأس المال المدرجة بالتداول المستمر، و4 في المائة من السعر المرجعي لسندات رأس المال المدرجة بالتداول الثابت، و2 في المائة من السعر المرجعي لسندات الدين.

وخلص البلاغ إلى أنه حرصا من الهيئة المغربية لسوق الرساميل على ضمان حسن سير سوق الرساميل، ستواصل الهيئة مراقبة تطور الوضع في سوق البورصة عن كثب، مسخرة لهذا الغرض جميع مجهوداتها والوسائل المتاحة تحت تصرفها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق