ميسي يخسر أكثر من 100 مليون يوميا منذ نهاية عقده مع برشلونة

أصبح النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي لاعبا حرا دون فريق، منذ 1 يوليوز الحالي، بعد نهاية عقده مع برشلونة، لكن هذا الأمر يكلفه ماليا كثيرا، حسب ما ذكرته صحيفة ”ليكيب“ الفرنسية.

واعتمدت الصحيفة على تسريب عقد ليونيل ميسي الأخير مع برشلونة، الذي نشرته صحيفة ”الموندو“ الإسبانية، حيث أكدت أنه يكلف برشلونة سنويا حوالي 138 مليون يورو بالضرائب، ويحصل منها النجم الأرجنتيني على حوالي 75 مليون يورو صافية.

وفي ظل ظروف انتشار فيروس كورونا قلص النجم الأرجنتيني راتبه رفقة مجموعة من لاعبي الفريق، وبعملية حسابية للصحيفة، فوجود ميسي حرا دون ناد حتى الآن يكلف النجم الأرجنتيني، منذ 1 يوليوز، خسارة يومية تقارب 100 ألف يورو أي ما يعادل 100 مليون سنتيم.

وفقا لما ذكرته الصحيفة، ففي حال كان برشلونة وليونيل ميسي اتفقا على تجديد عقده وتقليص راتبه الحالي، وهو ما كان يمنحه 100 ألف يورو يوميا، لكنه حاليا يفقدها كلاعب حر ولا يتقاضى أي راتب من الفريق.

وفقد ميسي فقط راتبه كلاعب، ورغم كونه لاعبا حرا ودون فريق فما زال لديه عقود إعلانية مهمة رفقة شركات عالمية، وحسب الصحيفة فالشركات لم تهدد بفسخ عقده لنهاية عقده كلاعب.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق