دفاع الصحافية حفصة بوطاهر ضحية عمر الراضي ينتقد المس بحياتها الشخصية

Agora.ma

انتقد دفاع المطالبة بالحق المدني، الصحافية حفصة بوطاهر، المس بمجريات المحاكمة العادلة والحياة الخاصة للصحافية بوطاهر، التي تجري أطوارها لمحاكمة المتهمين عمر الراضي وعماد استيتو بمحكمة الاستئناف بالدارالبيضاء، والتي أكمل خلالها دفاع المتهمين تقديم الدفوع الشكلية والطلبات الأولية حسب مقتضيات المادة 323 من قانون المسطرة.

مريم جمال الإدريسي المحامية بهيئة الدار البيضاء دفاع الصحفية حفصة بوطاهر

في الوقت الذي سجل فيه  دفاع المطالبة بالحق المدني الصحافية حفصة بوطاهر بإيجابية توفير المحكمة لشروط المحاكمة العادلة لأطراف الخصومة، إلا أنه يسجل تعمد دفاع المتهمين التطويل في المرافعات والإطناب غير المنتج في الدعوى، مما دفع رئيس غرفة الجنايات وطبقا للمادة 298 من قانون المسطرة الجنائية التي تمنحه اختصاصات تسيير الجلسة وضبطها أن يتدخل لعدة مرات من أجل تذكير الدفاع بعدم الاطالة بدون جدوى وبإثارة الدفوع الشكلية دون الدخول في موضوع الدعوى، وبأن الاطالة والتكرار فيه تعذيب للمتهم أولا.

واوضح دفاع بوطاهر ضحية الصحفي عمر الراضي، أن الأمر لم يقتصر على مس الدفاع بضمانات المحاكمة العادلة لأطراف الدعوى من خلال التطويل في المرافعات فقط، بل تجاوزه إلى المس كذلك بالحياة الخاصة للضحية وهو ما أثاره دفاعها خلال الجلسة ملتمسا تضمينه بمحضرها لترتيب الآثار القانونية عليه.

وبعد انتهاء مرافعات الدفاع، تم تأخير الملف لجلسة 15 يونيو لفسح المجال للنيابة العامة والطرف المدني للتعقيب وتقديم الطلبات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق