منطقة التبادل الحر الإفريقية توفر إجابات ملموسة وعملية “للتشرذم الاقتصادي واللوجستي” بإفريقيا

(و م ع)

أكد كاتب الدولة لدى وزير الصناعة والاستثمار والتجارة والاقتصاد الرقمي المكلف بالاستثمار، السيد عثمان الفردوس أن منطقة التبادل الحر القارية الإفريقية توفر إجابات ملموسة وعملية “للتشرذم الاقتصادي واللوجستي” الذي تعاني منه القارة الإفريقية.

وأوضح السيد الفردوس الذي يشارك في الاجتماع الثامن لوزراء التجارة بالاتحاد الإفريقي الذي انطلقت أشغاله اليوم الجمعة بأديس أبابا، أن “اتفاق منطقة التبادل الحر القارية حاسم لأنه يوفر استجابات ملموسة وعملية لهذا التشرذم من خلال آليات جديدة للتنسيق القاري”.

مقالات ذات صلة

إغلاق