وأظهر الجرد أن المغرب لحد الساعة، يتوفر على ما مجموعة 17 صوتا، ضمنها من خلال دعم 17 اتحادا بشكل علني دعمه للملف المغربي فيما يملك المغرب وعودا من 9 دول أخرى أعربت عن دعمها المبدئي للملف المغربي ليصل مجموع الأصوات التي حصلها المغرب 26 صوتا.

أما الملف الأمريكي، فقد أظهر الجرد، أنه يتفور على 24 صوتا لحد الساعة، من دول أعلنت صراحة دعمها للملف المشترك، فيما يتبقى 157 اتحادا كرويا لم يعلن بعد لمن سيصوت في 13 من يوينو الجاري بالعاصمة الروسية موسكو.