المغرب يفوز بجائزة “نبذ العنف” التشكيلية

توج المغرب الأحد الماضي، بالمرتبة الأولى ضمن مسابقة “نبذ العنف” للأعمال التشكيلية،  التي احتضنتها مدينة تطوان في إطار المهرجان العربي للفنانين التشكيليين الشباب، ضمن فعاليات الرباط عاصمة الشباب العربي.

وتصدر المغرب نتائج كل من مسابقة المهرجان، وأيضا مسابقة نبذ العنف التشكيليتين. في حين كان المركز الثاني، من نصيب سلطنة عمان، والثالث عاد للمغرب أما الرابع فقد عاد لمشارك دولة اليمن، ليتقاسم كل من قطر والأردن المرتبة الخامسة.

إلى ذلك، حافظ المغرب على الرتبة الأولى في مسابقة المهرجان، تلته مصر ثم السعودية وفلسطين التي حلت خامسة في ترتيب المسابقة الرسمية.

هذا، وحضر الحفل الختامي للمهرجان كل من محمد الغراس مدير الشباب والطفولة والشؤون النسوية مدير الدورة وعبد المنعم الشاعري ممثل جامعة الدول العربية وممثل عن عمالة تطوان ومدير المعهد الوطني للفنون الجميلة ورؤساء الوفود العربية المشاركة.

في غضون ذلك، تم تقديم الدرع الخاص بالملتقى لكل من رؤساء وفود الأردن، السعودية،سلطنةعمان، فلسطين، مصر العربية، اليمن ودولة قطر.

كما سلمت شواهد تقديرية لكل من منسق الملتقى، ورؤساء الوفود المشاركة، إلى جانب تقديم هدايا من رؤساء الوفود المشاركة لكل من وزير الشباب والرياضة بالنيابة، مدير الملتقى، ممثل جامعة الدول العربية، والي عامل عمالة تطوان والمدير الإقليمي لوزارة الشباب والرياضة بتطوان، تلاه تقديم الوفد السعودي للوحة فنية تعبر على عمق التقارب بين البلدين.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق