فرنسا: أكثر من 100 امرأة قتلن منذ مطلع العام الجاري من طرف شركائهن

بكثير من الحسرة والألم تتذكر شقيقة جيلين اللحظات الأخيرة في حياة أختها حيث تقول “تشاجرت أختي مع شريكها، فضربها عدة مرات بعنف شديد، ثم قام برش الوقود عليها وأشعل النار بها، كل ذلك أمام ابنتيهما بعمر سبع سنوات فقط”. جيلين واحدة من الفرنسيات اللواتي قتلن في 2019 تحت وطأة عنف أزواجهن. عائلتها تطالب اليوم السلطات بإجراءات لتفادي مقتل نساء أخريات مثلما حدث لابنتهم صاحبة الـ34 ربيعا. ريبورتاج أنمار حجازي وجولي دانغيلهوف ونوريس ترنت.

أكثر من مئة امرأة قتلن منذ مطلع العام الجاري في فرنسا على أيدي شركاء حياتهن… جيلين واحدة منهن أضرم زوجها النار بجسدها بعدما ضربها حتى تشوه وجهها… كل هذا أمام أعين ابنتيهما اللتين لم تتجاوزا عمر الـ7 سنوات فقط. شقيقتها تروي ما حدث في ذلك اليوم الذي توقف فيه قلب جيلين عن الخفقان وتوقفت معه كذلك أيام العنف والرعب النفسي من حياتها مع زوجها. “تشاجرت أختي مع شريكها، فضربها عدة مرات بعنف شديد، ثم قام الرجل برش الوقود عليها وأشعل النار بها، كل ذلك أمام ابنتيهما بعمر سبع سنوات فقط”.

لتضيف “كان وجهها مسحوقا إلى داخل جمجمتها، قالت ابنة أختي إنه قفز عليها عندما كانت على الأرض”.

فرانس24

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق