أخر الأخبار

فيديو.. رفض التوقف عن ممارسة ألعاب الفيديو على مدى يومين فأطعمته أمه بيدها

ناقلت مواقع التواصل الاجتماعي في الفلبين مقطع فيديو تظهر فيه سيدة وهي تتولى إطعام ابنها المراهق بيديها، بعد أن رفض التوقف عن ممارسة ألعاب الفيديو على مدى يومين كاملين. 

وفي الفيديو الذي تم تصويره بأحد مقاهي الإنترنت، تظهر المرأة، وهي تحمل طبقاً من الطعام، وتتوجه به إلى داخل المقهى، قبل أن تبدأ بإطعام ابنها البالغ من العمر 13 عاماً، وهو جالس أمام شاشة الكمبيوتر.

وتقول ليليبيث مارفيل (37 عاماً) إنها كانت تشعر بالقلق على ابنها كارليتو الذي لم يتناول الطعام، خلال إحدى جلساته الماراثونية على ألعاب الفيديو، مما اضطرها إلى حمل الطعام له وإطعامه بنفسها في مقهى الإنترنت، في الوقت الذي استمر بالتحديق بالشاشة ولم يرفع يديه عن لوحة المفاتيح.

وسألت مارفيل ابنها إذا كان بحاجة إلى تناول الفيتامينات التي أرسلته جدته، لأنها كانت تشعر بأنه يعاني من سوء التغذية، بحسب صحيفة ميرور البريطانية.

وكان كارليتو ترك المدرسة، وأدمن على ممارسة ألعاب الفيديو، حيث يجلس ساعات طويلة دون طعام أمام شاشات الكمبيوتر، مما دفع والدته إلى مناشدة أي شخص قادر على مساعدته للتخلص من هذا الإدمان.

مقالات ذات صلة

إغلاق