ضحايا بوعشرين يكشفن ممارساته الشاذة وعلاقاته المشبوهة بشخصيات “اخوانية” (مرفق بفيديو)

كشفت مصادر إعلامية أن وداد محلاف، إحدى المشتكيات الضحايا في قضية توفيق بوعشرين، مدير يومية أخبار اليوم، قالت أمام المحكمة في جلسة أمس الإثنين 14 ماي الجاري، أن المتهم بوعشرين عنفها في مكتبه وهتك عرضها واغتصبها، مشيرة إلى أن أحد مقاطع الفيديو أظهرت مقاومتها له.

ونقل موقع شوف تيفي” أن “محلاف” أكدت في تصريحها أمام المحكمة أن بوعشرين خطط لتوريطها في زواج عرفي بصحافي مصري يشغل منصب مدير تحرير بجريدة “العربي الجديد”، على غرار ما قام به في حالات سابقة، إذ خطط لتزويج فتيات بشكل عرفي بشخصيات تنتمي أساسا إلى تيار “الإخوان المسلمين” في مصر وقطر وتركيا.

وفي سياق نفس الجلسة (واستنادا إلى نفس المصدر)، لم تتردد المشتكية أسماء الحلاوي في أن تكشف للمحكمة تفاصيل الممارسات الجنسية الشاذة عليها من طرف المشتكى به بوعشرين، كاشفة، من جانبها، تفاصيل دقيقة وخاصة من جسده، ولم يقدر المتهم بوعشرين على إكمال سماع شهادة ضحيته أسماء الحلاوي، حيث غادر قاعة المحكمة مرافق برجلي أمن بما أنه يوجد رهن الإعتقال الإحتياطي.

هروب بوعشرين من القاعة وعدم قدرته على سماع شهادة ضحيته، محامي الضحية في التصريح التالي: 

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: