وفاة مغربية بالإمارات بعد سقوطها من الطابق 35 والشرطة لا زالت تحقق في الحادث

الشارقة- تنكّب الشرطة الإماراتية على التحقيق في وفاة مغربية تدعى ليلى، 28 سنة، بعد سقوطها من الطابق 35 بمجمع القادسية السكني بالنهضة يوم السبت ليلا. وحسب مصدر أمني، فإن التحقيقات تسير في اتجاه التأكد هل يتعلق الأمر بعملية قتل أم انتحار. وذكر موقع “غولف توداي” أنّ المغربية توفيت على الفور بعد سقوطها من نافذة شقتها التي كانت تقطنها رفقة خادمتها، حيث وجدتها الشرطة فور وصولها إلى عين المكان وسط بركة من الدماء.

وفي انتظار نتائج التحقيقات، تطفو على السطح العديد من الأسئلة المحيرة: لماذا لم يتم الحديث عن خادمتها؟ لماذا لم يذكر موقع “غولف توداي” مهنة ليلى؟ أليس من حق والديها أو أقاربها معرفة ما وقع لها؟ ما هو موقف السلطات المغربية من هذا الحادث؟ هل ستباشر بعض الإجراءات ام أنها ستنتظر بدورها نتائج التحقيق؟ إلى حين ذلك تبقى جميع الفرضيات متاحة حول وفاة فتاة مغربية بالإمارات العربية المتحدة.

أكورا بريس-نبيل حيدر

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: