حليف الأسد “فلاديمير بوتين” لا يستبعد تأييده توجيه ضربة عسكرية إلى سوريا

كشف الرئيس الروسي “فلاديمير بوتين” في مقابلة صحفية مع وكالة أسوشييتد بريس والقناة الأولى بالتلفزيون الروسي، أن بلاده قد توافق على عملية عسكرية في سوريا إذا ثبت أن الأخيرة نفذت هجمات بأسلحة كيماوية، مضيفا أن العملية ستكون غير قانونية دون موافقة الأمم المتحدة.

ونقلت قنوات تلفزيونية عربية، ما أكده “بوتين” من استعداد بلاده للموافقة على ضرب سوريا، مضيفا في ذات الوقت أن ليس لديه بيانات تفيد بأن هذه المواد الكيماوية ولم يتضح بعد اذا كانت أسلحة كيماوية أم مجرد مواد كيماوية ضارة.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق