شباط في حق رئيس فريق المغرب الفاسي: “لا يصلح لأي شيء، وكايجيني سكران ومقرقب..وهو سارق أموال الماص”

اتهم حميد شباط، رئيس المجلس البلدي لمدينة فاس، مروان بناني، رئيس المغرب الفاسي لكرة القدم، بسرقة أموال الفريق الأول للعاصمة العلمية.

وهاجم شباط بحدة بناني في تصريحات أدلى بها لـ”راديو مارس” اليوم (السبت) 3 مارس، ناعتا إياه بـ”سارق أموال المغرب الفاسي والرئيس الهارب”، على حد تعبيره، مشيرا إلى أن “أساليب بناني في الهروب والتنصل من المسؤولية معروف بها، وعليه أن يقول أين ذهبت بأموال الفريق”.

وكان لاعبو المغرب الفاسي قاطعوا الحصة التدريبية ليوم الجمعة ثاني مارس في موقف احتجاجي، كما أنهم هددوا بالإضراب عن لعب مباراتهم أمام وداد فاس في “ديربي” العاصمة العلمية عن الدورة 19 من بطولة كرة القدم الاحترافية، غير أنهم تراجعوا عن قرارهم في آخر لحظة.

وجاءت تصريحات رئيس مجلس مدينة فاس ردا منه على ما اعتبره “كذبا” في حقه قال إنه صدر عن رئيس المغرب الفاسي، مؤكدا أن مجلس المدينة يدعم الفريق بما قدره مليون و500 ألف درهم سنويا إضافة إلى المعلنين والمحتضنين الذين جلبهم المجلس ذاته إلى الفريق، يضيف شباط، الذي قال في التصريحات نفسها أنه إذا أضيفت إلى هذا الدعم 6 ملايين 500 ألف درهم جناها الفريق الفاسي من الكنفدرالية الإفريقية وأزيد من مليوني درهم تقدمها الجامعة في صيغة دعم، فإن المبلغ الإجمالي يفوق 10 ملايين درهم، وتابع موضحا “ليوضح لنا بناني أين صرف هذه الأموال كلها بينما اللاعبون لم يتوصلوا بمنحة 12 مباراة وراتب شهرين”.

وطالب شباط في تصريحاته لـ”ارديو مارس” بناني بضرورة تقديم تفاصيل صرف أموال الـ”ماص” وعليه أن يجري افتحاصا دقيقا حتى يمده بالمنحة التي يخصصها مجلسه لدعم المغرب الفاسي، قبل أن يعود ليتهمه بأن هذا المال “يصرف في الأندية الليلية لمدينة الدار البيضاء”، متهما بناني بأنه “لا يصلح لأي شيء .. وكايجيني سكران ومقرقب”.

يذكر أن مروان بناني، كان حمل مسؤولية تأخره في صرف مستحقات لاعبيه، الذين فازوا بثلاثة ألقاب (كأس العرش وكأسي “كاف” و”سوبر”) إلى مجلس مدينة فاس، وهو ما نفاه شباط، الذي قال إن رئيس المغرب الفاسي هو بناني وليس شباط.

أكورا بريس: عن موقع “الفرقة”

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق