المبشرون المطرودون من عين اللوح يرفضون الاستسلام ويرغبون في العودة مجددا إلى المغرب

village of hope

بعد أن تم طردهم من المغرب سنة 2012 بتهمة التبشير، لا زال أعضاء الفريق الذي كان يشتغل بقرية الأمل بعين اللوح يرغبون في العودة لمباشرة أعمالهم، حيث صرّحوا يوم السبت أنهم سيوصلون قضيتهم إلى المجلس الأعلى إن اضطروا لذلك.

ويشار إلى أن المحكمة الإدارية بالرباط أصدرت حكما بتاريخ 7 ماي الماضي يقضي بطرد هؤلاء المبشرين بعد أن صدر حكم ابتدائي خلال شهر أكتوبر سنة 2012 يقضي بأن الجمعية شرعية وبتعويض المتضررين، غير أن أعضاء فريق “قرية الأمل” لا يرغبون في الاعتراف بهذا الحكم الاستئنافي حيث يقول هيرمان بوستر، أحد أعضاء فريق “قرية الأمل” “لازلنا لم نتوصل بأي حكم مكتوب من طرف المحكمة، ولا نعلم ما قرّرته هذه الأخيرة، مع العلم أن محاميينا سيرفعون القضية إلى المجلس الأعلى كيفما كان نوع الحكم”.  نفس الطرح يزكّيه كولين ديكينسون، بريطاني الجنسية، حيث يقول “سوف نستأنف هذا الحكم”.

أكورا بريس-نبيل حيدر

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق