مجلس الأمن سيصوت الجمعة على مشروع القرار بشأن سوريا

يعتزم مجلس الأمن الدولي، اليوم الجمعة 23 فبراير، التصويت على مشروع قرار لفرض هدنة إنسانية لمدة شهر في سوريا.

وأفاد بيان للممثلية الدائمة للكويت في مجلس الأمن، التي تتولى الرئاسة الدورية للمجلس لشهر فبراير الجاري، أن مشروع القرار سيتم التصويت عليه اليوم في تمام الساعة الرابعة بعد الزوال بتوقيت غرينيتش.

ويتضمن المشروع هدنة لوقف إطلاق النار لمدة شهر من أجل التمكن من إيصال المساعدات الإنسانية إلى سوريا وإجلاء طبي لـ700 شخص من الغوطة الشرقية بريف دمشق المحاصرة من قبل قوات النظام السوري وحلفائها.

ولم يتمكن أعضاء مجلس الأمن الدولي من التصويت خلال جلستهم، أمس الخميس، التي امتدت لأكثر من ساعتين، على مشروع القرار المتعلق بفرض هدنة إنسانية لمدة شهر واحد في جميع أنحاء سوريا بهدف إرسال المساعدات الإنسانية للمدنيين.

وبعد اجتماع استغرق أكثر من ساعتين، تم الاعلان عن فض الجلسة دون التصويت على مشروع القرار الذي أعدته الكويت بتنسيق مع السويد.

وتجاوز عدد القتلى المدنيين جراء القصف العنيف للنظام السوري على الغوطة الشرقية، منذ الإثنين الماضي 275 قتيلا.

وتقع الغوطة الشرقية ضمن مناطق “خفض التوتر” التي تم الاتفاق عليها في مباحثات أستانة عام 2017، بضمانة من تركيا وروسيا وإيران.

تتمة المقال