سابقة في افريقيا.. مهرجان موازين يستضيف المغني العالمي برونو مارس

يعود مهرجان موازين إيقاعات العالم، الذي يعد ثاني أكبر تظاهرة موسيقية دوليا، هذه السنة ويدشن لانطلاقة الصيف، حيث سينظم في دورته 17 ما بين 22 و30 يونيو 2018 يمشاركة أحد أكبر النجوم وأبرز المشاهير في الوقت الراهن المغني الامريكي برونو مارس، الذي سيحيي حفلا لأول مرة بأفريقيا يوم الأربعاء 27 يونيو بالرباط بمنصة السويسي.

 وذكر بلاغ لجمعية مغرب الثقافات ، الجهة المنظمة لهذا الحدث الثقافي، أن برونو مارس الحاصل على جوائز غرامي لمرات عدة، والذي حظي بشهرة كبيرة خلال سوبر بويل، ويتابعه أزيد من 150 مليون معجب على الشبكات الاجتماعية، كاتب الكليب الخامس الأكثر مشاهدة على الإطلاق مع أزيد من 3 ملايير مشاهدة على اليوتوب، هو فنان بكل مقاييس التألق، ومجيئه إلى المغرب سيكون لحظة تاريخية قوية لمهرجان موازين إيقاعات العالم.
وأضاف أن موازين الذي يحظى بمكانة خاصة لدى فناني العالم، سيرتقي مرة أخرى مكرسا إشعاعه وبأفضل الأشكال.
وتتضمن النسخة 17 من هذا المهرجان برمجة غنية تجمع بين أكبر نجوم الموسيقى العالمية والعربية، وأيضا، أفضل المواهب من ساحة الغناء المغربية، الذين سيحيون أزيد من نصف الحفلات على المنصات الستة للمهرجان.
ويعتبر مهرجان موازين إيقاعات العالم، الذي أنشئ سنة 2001، موعدا لامحيد عنه لهواة وعشاق الموسيقى بالمغرب. ومن خلال أزيد من مليونين من الحضور لكل دورة من دوراته الأخيرة، فإنه يعد ثاني أكبر التظاهرات الثقافية في العالم.
ويقترح موازين الذي ينظم طيلة تسعة أيام، برمجة غنية تجمع بين أكبر نجوم الموسيقى العالمية والعربية، ويجعل من مدينتي الرباط وسلا مسرحا لملتقيات متميزة بين الجمهور وتشكيلة من الفنانين المرموقين. ويرسخ مهرجان موازين باستمرار التزامه في مجال النهوض بالموسيقى المغربية، حيث يكرس نصف برمجته لمواهب الساحة الوطنية الفنية.
تتمة المقال