بدء محاكمة الشابة الفلسطينية عهد التميمي أمام محكمة إسرائيلية في جلسة مغلقة

بدأت الثلاثاء 13 فبراير محاكمة الشابة الفلسطينية عهد التميمي، أمام محكمة عسكرية إسرائيلية تنعقد في جلسة مغلقة.

وأمر قاضي المحكمة العسكرية بإخراج الصحافيين من قاعة المحكمة باعتبار أن إجراء محاكمة مفتوحة لن يكون في مصلحة الشابة البالغة من العمر 17 عاما وتحاكم كقاصر.

وقالت محامية التميمي، غابي لاسكي للصحافيين خارج المحكمة “إن القانون العسكري يسمح لمحاكمة القصر في جلسات مغلقة، ولا يسمح اختلاط البالغين مع القصر”. وأضافت “لكن في محكمة عهد ومنذ البداية كانت المحكمة مفتوحة”.

وكانت عهد التميمي (17 عاما) قد اعتقلت هي ووالدتها، في دجنبر الماضي، إثر انتشار شريط فيديو تظهر فيه وهي تضرب جنديين إسرائيليين في قريتها النبي صالح في الضفة الغربية.

وتحولت عهد التميمي إلى أيقونة لدى الفلسطينيين لمشاركتها منذ طفولتها في مواجهات مع قوات الاحتلال. وفي حال إدانتها يمكن أن يحكم عليها بالسجن لعدة سنوات.