الحارس الزنيتي يحتقر فريقه الرجاء

قاد عميد فريق الجيش الملكي لكرة القدم “المهدي برحمة” رفاقه نحو فوز مستحق على فريق الرجاء البيضاوي في المباراة التي احتضنها ملعب الأمير مولاي عبد الله بالعاصمة الرباط، برسم الجولة 17

وتمكن “برحمة” من تسجيل هدف الفوز من ضربة ثابتة تابعها حارس الرجاء “كمتفرج”، ويبدو أن “الزنيتي” دخل المباراة وهو في حالة تركيز “مبالغ فيها”، قد تكون نتيجة التصريح الذي أدلى به زميله السابق “يوسف قديوي” الملتحق حديثا بفريق الزعيم، حين أكد أن العساكر سيركزون على الأخطاء التي ارتكبها حارس الرجاء سواء بقميص منتخب المحليين أو خلال مواجهة فريق لغريمه الوداد.

تصريح “قديوي” استفز “الزنيتي”، الذي حاول الرد بطريقة أوقعته في الفخ، حيث اعتبر أن الزعيم لعب خلال الشوط الثاني من المباراة ب 10 لاعبين في إشارة إلى مشاركة “قديوي”، وهو الشيء الذي اعتبر احتقارا لفريقه الذي انهزم في المباراة أمام فريق لعب “منقوص” العدد من وجهة نظره.

تتمة المقال