• youtube
  • twitter
  • facebook
  • أكورا موقع إخباري شامل تأسس في 9 أبريل 2011
  • ملف الصحافة عدد 2014/30 ص
متولي يتهم لاعبي الرجاء بـ”النقابة”صحف الاثنين: بنكيران يواجه تهمة الوشاية الكاذبة التونسيون يدخلون كتاب غينيس للأرقام القياسية بأكبر قطعة قماش تناصر قيم السلامالبطولة الوطنية الاحترافية (الدورة 3): تعادل إيجابي بين النهضة البركانية وضيفه حسنية أكادير (1-1)الأمن الإسباني يخلص مغربيا من خاطفين بينهم امرأة في قرطبةالمغرب أفلح في وقت وجيز في فرض مقاولاته على مستوى بلدان إفريقيا جنوب الصحراءمديرية الأرصاد الجوية: إنذار بعواصف رعدية محليا قوية بعدد من مناطق المملكةتكريم المخترع رشيد يزمي في اللقاء الأول لخريجي جامعة غرونوبلالاتحاد العام لمقاولات المغرب يقترح تدابير لتنمية الاستثمارالرجاء ينتقم من الجيش الملكي بـ"نيران صديقة" الشرطة تفض نزاعا نشب بسبب حاويات الأزبال الجديدة بالبيضاء مدرب برشلونة يصدم منير الحداديأوسكار فيلوني مشرد مع عائلته بكلميمالمغربي ولد الشيخ على رادار بايرن ميونيخ وبوروسيا دورتموندياسين الصالحي بقطر الموسم المقبلمغربية من مراكش أول المحظوظات بالحصول على هاتف "آيفون 6"

فيديو: طلعت زكرياء "يتبول" من الخوف في كاميرا دوزيم "العجيبة" والتبذير سيّد الحلقة

في الخميس 25 يوليوز 2013 بقلم خديجة بــراق

حلقة فريدة من نوعها تضاف إلى حلقات الكاميرا الخفية (جار ومجرور) التي تعرض على القناة الثانية المغربية خلال شهر رمضان، الحلقة رقم 15 والخاصة بالكوميدي المصري "طلعت زكرياء" تطرح أكثر من علامة استفهام، خاصة وأن الأمر يتعلق بدعوة فنان من مصر إلى المغرب لأجل إيقاعه في مقلب الكاميرا الخفية؟ والسؤال المحوري هو المبلغ الذي خصص لهذا المقلب الذي شربه الجمهور المغربي قبل "طلعت زكرياء"، الذي جاء من مصر في رحلة كاملة التكاليف من: تذكرة طائرة، إلى الإقامة مع التغذية، قبل أن يدخل في تفاصيل المقلب الذي أعدت له طائرة خاصة لا يعلم المبلغ الذي تطلبه كراؤها لأجل استغلالها في العملية، حلقة الكوميدي "طلعت" تميزت بمشهد الرعب الذي حاول فريق العمل تمريره إلى ضحية الكاميرا الخفية، وتوهيمه بأن الطائرة ستسقط مما جعل "طلعت زكرياء" يتبول خوفا من الموت (حسب ما شوهد عليه)، وهو الشيء الذي أكده حينما حاول أحدهم الاقتراب منه بعد أن نزلت الطائرة، فأبعده "طلعت" قائلا له: "حاسبْ حاسبْ في حاجات هنا مُقرفة في البنطلون"، مما فُسّر على أن الضيف تبوّل من الخوف على متن الطائرة حين اعتقد أنها ستقع، خاصة وأن كلمة "القرف" باللهجة المصرية لا يمكن أن يقصد بها الماء المعدني الذي كان يحمله "طلعت زكريا" وهو بداخل الطائرة.

مواضيع ذات صلة

أكورا TV

آخر الأخبار

عربي و دولي