بوجه مكشوف شرطي من مخيمات تيندوف يفضح قيادة البوليساريو‎

في بادرة جريئة و بوجه مكشوف أقدم شرطي من مخيمات تيندوف على فضح ما تحاول البوليساريو التستر عليه منذ عقود، تسريب جديد...
بوجه مكشوف شرطي من مخيمات تيندوف يفضح قيادة البوليساريو‎

في بادرة جريئة و بوجه مكشوف  أقدم شرطي من مخيمات تيندوف على فضح ما تحاول البوليساريو التستر عليه منذ عقود، تسريب جديد من قلب مخيمات تيندوف للشرطي خطري ولد الصالح ولد الولي بثته قناة العيون في نشرتها الإخبارية ليلة 06 شتنبر الجاري، أكد فيه الشرطي أنه خاض التجنيد الإجباري ليتم إلحاقه بما يسمى شرطة البوليساريو منذ سنة 2007 إلى لحظة تسجيله للفيديو، و أضاف الشاب الصحراوي الذي بدا بلباس عسكري أن هدفه هو كشف و فضح واقع حقوق الإنسان المزري بالحمادة فوق التراب الجزائري و أن رسالته موجهة للمنظمات الدولية التي تدعي دفاعها عن حقوق الإنسان من أجل القدوم إلى مخيمات البوليساريو و الوقوف على القمع و الظلم و الإعتقال التعسفي و المعاناة الإنسانية في ظل صعوبة المناخ و ارتفاع درجات الحرارة إلى أرقام قياسية و في غياب و ندرة الموارد المائية، أمور كلها يقول يجب أن ترصدها المنظمات الحقوقية العالمية بعيدا عن الوساطات الكاذبة و المزورة للحقائق و أضاف أن المساعدات الإنسانية الموجهة للمخيمات لم تعد ذات جدوى في ظل تكاثر قطاع الطرق و المتاجرين فيها الذين يحولونها إلى إستثمارات عائلية في الجزائر و أوربا.

 

الفئات
بوابة أكورا

ذات صلة