السجن لفرنسي زاول الهندسة لثلاثين عاما من دون إجازة

حكم بالسجن لمدة سنتين مع وقف التنفيذ على ستيني فرنسي شيد لمدة 30 عاما مدارس ودور حضانة ومساكن في ضاحية باريس، مدعيا أنه حائز شهادة في الهندسة المعمارية....
السجن لفرنسي زاول الهندسة لثلاثين عاما من دون إجازة
حكم بالسجن لمدة سنتين مع وقف التنفيذ على ستيني فرنسي شيد لمدة 30 عاما مدارس ودور حضانة ومساكن في ضاحية باريس، مدعيا أنه حائز شهادة في الهندسة المعمارية.

فقد كان فيليب لوبلان (60 عاما) ملاحقا بتهم الاحتيال وتزوير إجازة جامعية بين العامين 2009 و 2013 والمشاركة بصفة غير شرعية في مناقصات بقيمة 926 ألف يورو. وكانت الوزارة العامة قد طالبت بالحكم عليه بالسجن ثلاث سنوات من السجن، مع وقف التنفيذ لمدة سنتين.

ويتوجب عليه أيضا أن يدفع تعويضات تراوح قيمتها بين ألف وثلاثة آلاف يورو لعدة جهات مدنية، “فهو ألحق أضرارا معنوية بالضحايا وخدعهم … حتى لو جرت الأعمال عموما من دون أي صعوبات”، بحسب ما جاء في القرار الصادر عن المحكمة. ورفضت محكمة فرساي (قرب باريس) دعاوى عدة جهات مدنية كانت تطالب بعطل وضرر بقيمة 260 ألف تحسبا لوقوع حوادث.

ولم ينل فيليب لوبلان إجازة في الهندسة ولم يكن بالتالي مسجلا في نقابة المهندسين، وهو كان يستخدم ختما عليه رقم أحد أقربائه المسجل في النقابة.

وهو زاول هذه المهنة لمدة 30 عاما من دون أن يثير الشكوك وشيد عدة ابنية كبيرة. وكشف أمره في نهاية المطاف بعد تحقيق أجراه زوجان شككا في ممارساته.

وقد تعلم لوبلان المهنة عندما كان طالبا الى جانب مهندس معماري لكنه لم يحصل يوما على اجازة.

لكنه قدم في الصيف أطروحة التخرج وهو سيعلم في خلال 15 يوما إذا كان سينال إجازة في الهندسة المعمارية في الستين من العمر.

الفئات
ثقافة و فن

ذات صلة