تفكيك خلية تجنّد مقاتلين مغاربة وأجانب للالتحاق بـ”الدولة الاسلامية”

تمكنت الفرقة الوطنية للشرطة القضائية، من تفكيك خلية إرهابية ينشط أعضاؤها بكل من تطوان والفنيدق وفاس في مجال تجنيد مقاتلين مغاربة وأجانب من أجل الالتحاق بصفوف تنظيم “الدولة الإسلامية”...
تفكيك خلية تجنّد مقاتلين مغاربة وأجانب للالتحاق بـ"الدولة الاسلامية"
تمكنت الفرقة الوطنية للشرطة القضائية، من تفكيك خلية إرهابية ينشط أعضاؤها بكل من تطوان والفنيدق وفاس في مجال تجنيد مقاتلين مغاربة وأجانب من أجل الالتحاق بصفوف تنظيم “الدولة الإسلامية” بسوريا والعراق.

في إطار المقاربة الأمنية الاستباقية في مواجهة التهديدات الإرهابية، تمكنت الفرقة الوطنية للشرطة القضائية على ضوء تحريات دقيقة قامت بها المديرية العامة لمراقبة التراب الوطني، وبتعاون وثيق مع المصالح الأمنية الإسبانية، من تفكيك خلية إرهابية ينشط أعضاؤها بكل من تطوان والفنيدق وفاس، في مجال تجنيد مقاتلين مغاربة وأجانب وتأمين الدعم المادي لهم من أجل الالتحاق بصفوف تنظيم “الدولة الإسلامية” بسوريا والعراق.

شارك بعضهم في العمليات الوحشية كقطع رؤوس الجنود السوريين والعراقيين ونشر صورهم

وأفاد بلاغ لوزارة الداخلية بأن التحريات أكدت أن الأشخاص المجندين من طرف هذه الخلية يخضعون بمعسكرات تنظيم “الدولة الإسلامية”، لتدريبات مكثفة حول استعمال الأسلحة وصناعة المتفجرات وكيفيات تفخيخ السيارات، قبل توجيههم لتنفيذ عمليات انتحارية، أو للقتال بمختلف الجبهات، حيث يشارك بعضهم في العمليات الوحشية كقطع رؤوس الجنود السوريين والعراقيين ونشر صورهم عبر مواقع التواصل الاجتماعي.

أعضاء هذه الخلية كانوا بصدد التخطيط للقيام بأعمال تخريبية داخل المملكة

وأضاف البلاغ أن التحريات أظهرت أيضا أن أعضاء هذه الخلية كانوا بصدد التخطيط للقيام بأعمال تخريبية داخل المملكة، باستعمال أسلحة نارية ومتفجرات، حيث تم إيفاد أحد عناصرها إلى معسكرات “الدولة الإسلامية” قصد كسب الخبرة في مجال صناعة المتفجرات والعبوات الناسفة.

وأكد المصدر ذاته أنه سيتم تقديم المشتبه فيهم، البالغ عددهم تسعة أشخاص، إلى العدالة فور انتهاء البحث الذي يجري تحت إشراف النيابة العامة المختصة.

الفئات
دولي

ذات صلة