بوليف يساند عقيلة بنكيران

وصف محمد نجيب بوليف الوزير المنتدب في النقل من شنوا حملة على جلباب عقيلة رئيس الحكومة، بأنهم خفافيش ظلام يهتمون بالمظهر أكثر من الجوهر....
بوليف يساند عقيلة بنكيران
وصف محمد نجيب بوليف الوزير المنتدب في النقل من شنوا حملة على جلباب عقيلة رئيس الحكومة، بأنهم خفافيش ظلام يهتمون بالمظهر أكثر من الجوهر.

مضيفا بأن الغرض من التركيز على جلباب نبيلة، كان للفت الانتباه عما حققه بنكيران.

نجيب بوليف الذي خط رسالة وزعها على وسائل الإعلام، أبى أن يدلو بدلوه في قضية ارتداء زوجة رئيس الحكومة لجلباب تقليدي، ووصف  “أود أن أنبه إلى الأيادي والعقول التي تعمل في الخفاء،  لصنع الحدث، حدث الجلباب والقفطان، وصرف النظر عن الجوهر والمضمون. أود أن أنبه إلى ضرورة الاحتياط من خفافيش الظلام الذين يحولون النهار إلى ليل، والنور إلى ظلام.

ووجه بوليف تحية إلى حرم رئيس الحكومة على اختيارها الشخصي والحضاري، وأضاف أن  “فرغم حرصها على عدم الظهور والتقليل من الخرجات…فقد نجح الخفافيش في جعلها في الواجهة. ..مكرهة لا بطلة”.

بوليف اعتبر أنه من المؤلم أن يجري التركيز على زي حرم بنكيران عوض التركيز على اتفاقيات الشراكة مع الولايات المتحدة الامريكية التي تمت في مجال الطاقة والاقتصاد والخدمات، وإعلان الرئيس أوباما عن اختيار المغرب لاحتضان أكبر قمة استثمارية أمريكية افريقية في نونبر من هذا العام. ولا الحصة التي سيحصل عليها المغرب في الاستثمارات الأمريكية المقدرة ب 14 مليار دولار بإفريقيا.

الفئات
بوابة أكورا

ذات صلة