صحف الجمعة: هل ستتم خوصصة قطاع إنتاج الطاقة بالمغرب؟

تنطلق جولة “أكورا” عبر أبرز الصحف الصادرة يوم الجمعة ثامن يوليوز مع يومية “الصباح” التي كتبت أن جماعة إرهابية، تطلق على نفسها جماعة التوحيد والجهاد بالمغرب الأقصى، هاجمت وزير...
صحف الجمعة: هل ستتم خوصصة قطاع إنتاج الطاقة بالمغرب؟

تنطلق جولة “أكورا” عبر أبرز الصحف الصادرة يوم الجمعة ثامن يوليوز مع يومية “الصباح” التي كتبت أن جماعة إرهابية، تطلق على نفسها جماعة التوحيد والجهاد بالمغرب الأقصى، هاجمت وزير العدل والحريات، ورمته بالكفر والزندقة داعية إياه إلى التوبة والتبرؤ من الأحكام الجائرة التي ما زالت تصدر من قضائه، في الظلم في حق المجاهدين، ومن التنكيل والتعذيب الذي ما لبثوا يتعرضون له في السجون.  وصدر بيان جديد منذ يومين وقعته الجماعة، على خلفية اللقاء الذي عقده مصطفى الرميد في بيته قبل أسبوعين، واستدعى إليه مجموعة من شيوخ السلفية، بينهم معتقلون سابقون، تطرق فيها إلى التهديدات التي سبق أن أعلنها وزير الداخلية محمد حصاد، بشأن وجود مؤشرات على تنفيذ عمليات إرهابية بالمغرب، واستهداف شخصيات حكومية. وقالت “الصباح” أن الجماعة التي بايعت دولة الخلافة الإسلامية وأعلنت ولاءها للبغدادي، وضعت وزير العدل والحريات على رأس أولويات الأسماء التي تسعى إلى تصفيتهم.

ومع يومية “المساء”، نقرأ كيف عاشت مختلف العناصر الأمنية بسلا، ليلة أمس، حالة من الاستنفار فور تلقي إشعار بسماع دوي انفجار مع تصاعد دخان من أحد المنازل، حيث حضر عدد من كبارالمسؤولين من مختلف الأجهزة الأمنية، إضافة إلى عناصر من الشرطة القضائية لتتم مداهمة المكان. وقد التحقت تعزيزات أمنية بمحيط الزقاق، وعملت على تطويق المكان، بعد أن تم التعامل مع الحادث بحذر شديد في انتظار اتضاح طبيعة ما وقع. وتابعت نفس اليومية، أن الأجهزة الأمنية قامت باعتقال شخص ملتح كما حجزت سائلا قابلا للاشتعال إلى جانب سواطير. 

ونمر إلى يومية “الأخبار” التي أفادت أن وزارة الطاقة والمعادن والماء والبيئة وضعت مسودة مشروع قانون على الأمانة العامة للحكومة، لإبداء الرأي فيه قبل إحالته على المجلس الحكومي وغرفتي البرلمان، للتصديق عليه، ويتعلق  هذا المشروع بالترخيص للخواص بإنتاج الطاقة الكهربائية. وذكرت صحيفة “الأخبار” أن الوزارة بررت وضع هذا القانون، بِكون المكتب الوطني للكهرباء والماء الصالح للشرب، مدعوا إلى مواجهة النمو المضطرد في الطلب على الكهرباء من أجل مواكبة التنمية السوسيو اقتصادية للبلاد .ويأتي هذا المشروع بعد قرار الحكومة فرض زيادات في أسعار استهلاك الماء والكهرباء والتي دخلت حيز التنفيذ بداية الشهر الجاري.

 

الفئات
أقوال الصحف

ذات صلة