الأمن يسترجع الطفل المختطف بالقصر الكبير ويعتقل الخاطفين

علم لدى ولاية أمن تطوان أن المصلحة الولائية للشرطة القضائية تمكنت، منتصف نهار اليوم الخميس 3 يوليوز الجاري.....
الأمن يسترجع الطفل المختطف بالقصر الكبير ويعتقل الخاطفين

علم لدى ولاية أمن تطوان أن المصلحة الولائية للشرطة القضائية  تمكنت، منتصف نهار اليوم الخميس 3 يوليوز الجاري، من تحديد مكان تواجد الطفل القاصر الذي تم اختطافه يوم الاثنين المنصرم من الحي السكني الذي يقطن به بزنقة ( بلاد القلة) بمدينة القصر الكبير من قبل اأشخاص مجهولين، وذلك بعدما جرى العثور عليه في وضعية صحية عادية داخل مسكن في طور البناء بضواحي مدينة القصر الكبير.

وأضاف ذات المصدر، بأن مصالح الأمن  بمجرد توصلها بشكاية العائلة تفيد باختفاء ابنها البالغ من العمر 12 سنة في ظروف غامضة، وتلقيها لاحقا لمكالمات هاتفية تطالبها بفدية مالية تناهز 50 مليون سنتيم مقابل الإفراج عنه، قامت بإجراء مجموعة من الأبحاث الميدانية والتحريات التقنية التي مكنت من تشخيص هوية المشتبه بهما وتوقيفهما زوال اليوم بمدينة القصر الكبير، ويتعلق الأمر بشقيقين يبلغان من العمر على التوالي 33 و 20 سنة، يعملان في محل تجاري مقابل للمحل التجاري المملوك  لوالد الضحية.

واستطرد المصدر الأمني بأن اعترافات المشتبه بهما مكنت من تحديد مكان احتجاز الطفل القاصر، الذي تم العثور عليه في منزل في طور البناء دون أن تظهر عليه اثار بارزة للعنف، حيث تم نقله الى المستشفى الإقليمي بالقصر الكبير لإخضاعه لخبرة طبية.

وبخصوص خلفيات هذه الجريمة، يضيف المصدر الأمني، أن المشتبه بهما يعملان بالقرب من محل التجارة المملوك لوالد الضحية ولهما معرفة مسبقة بهذا الأخير، وقد عمدا الى التخطيط لاختطافه واحتجازه للمطالبة بفدية مالية وذلك بسبب المشاكل المالية التي يعيشانها، كما أوضح نفس المصدر بأنه تم تسخير سيارة مؤجرة وأقنعة  لتنفيذ عملية الاختطاف.

 وأكد المصدر الأمني بانه جرى الاحتفاظ بالشقيقين المشتبه بهما رهن الحراسة النظرية من اجل إخضاعهما للتحقيق في انتظار عرضها على النيابة العامة المختصة.

الفئات
الحوادث

ذات صلة