مونديال 2014: الاتحاد الدولي لن يعاقب روبن

لن يتعرض الجناح الهولندي ارين روبن لاي عقوبة بعد اقراره برمي نفسه عمدا خلال مباراة بلاده مع المكسيك (2-1) في الدور الثاني لمونديال البرازيل 2014 لكرة القدم امس الاحد،...
مونديال 2014: الاتحاد الدولي لن يعاقب روبن

لن يتعرض الجناح الهولندي ارين روبن لاي عقوبة بعد اقراره برمي نفسه عمدا خلال مباراة بلاده مع المكسيك (2-1) في الدور الثاني لمونديال البرازيل 2014 لكرة القدم امس الاحد، بحسب الاتحاد الدولي “فيفا”.

واقر روبن، الذي حصل على ركلة جزاء في الوقت القاتل منحت بلاده التأهل الى ربع النهائي، انه رمى نفسه عمدا داخل المنطقة لكن في الشوط الاول من المباراة.

لكن المتحدثة باسم الاتحاد الدولي ديليا فيشر استبعدت اتخاذ اي قرار يتعلق باعترافات روبن.

وقالت فيشر ان اتخاذ العقوبة بعد الفعل يطبق على “الانتهاكات الخطيرة خلال ارتكاب الاخطاء التي تفوت حكام المباريات”.

وكان الاتحاد المحلي ذكر في وقت سابق اليوم الاثنين ان تعليقات روبن تمت اساءة تفسيرها: “اساء الاعلام تفسير تصريح روبن بعد المباراة في مقابلة تلفزيونية بطريقة خاطئة بالكامل”: “اشار روبن في مقابلة ان ركلة الجزاء المحتسبة كانت صحيحة، لكن في المقابلة عينها اشار روبن الى حالتين سابقتين للهدف الثاني (في الشوط الاول)، عندما سقط ارضا. اشار المهاجم انه كان يستحق ركلة جزاء في احدى الحالتين، لكنه سقط ارضا في الاخرى بسهولة”.

وادعى روبن، الذي طالما لاحقته اتهامات الارتماء، بعد اللقاء لقناة تلفزيونية انه رمى نفسه عمدا داخل المنطقة خلال الشوط الاول من المباراة.

وكانت المكسيك متقدمة حتى الدقيقة 88 حين اطلق ويسلي سنايدر صاروخا استقر في الزاوية اليمنى للمرمى، ثم قام اريين روبن بفاصل مهاري من الجهة اليمنى في الوقت الضائع وحصل على ركلة جزاء ترجمها كلاس يان هونتيلار الى هدف الفوز.

وشكك مدرب المكسيك ميغل هيريرا بصوابية اعتماد الحكم البرتغالي بدرو بروينسا: “لماذا اختار فيفا حكما من نفس الاتحاد القاري لهولندا وليس من اميركا الجنوبية واسيا وافريقيا”.

اما قائد المكسيك رافايل ماركيز فقال: “تحدثت مع روبن بعد المباراة وقال لي انها ليست ركلة جزاء. قال ان الخطأ الاول ركلة جزاء وليست الثانية”

الفئات
الرياضة