انتحار واعتقالات وحرق سيارات في احتفالات الجزائريين بتأهل منتخبهم

أقدم شاب جزائري (36 عاما) على الانتحار مباشرة بعد تأهل منتخب بلاده إلى دور الـ 16 بمونديال البرازيل.....
انتحار واعتقالات وحرق سيارات في احتفالات الجزائريين بتأهل منتخبهم

أقدم شاب جزائري (36 عاما) على الانتحار مباشرة بعد تأهل منتخب بلاده إلى دور الـ 16 بمونديال البرازيل، وذكرت وكالة الأناضول أن الشاب الذي قضى بمحافظة مستغانم، انتحر برمي نفسه من أعلى جسر بوسط المدينة، حيث عثر عليه صبيحة اليوم الجمعة وسط بركة من الدماء أسفل الجسر، بحسب مصدر طبي.

وفي نفس السياق، احتفل الآلاف من الجزائريين المقيمين بفرنسا بتأهل منتخب بلادهم الى الدور ثمن النهائي من مونديال 2014 في البرازيل لأول مرة في تاريخه، حيث تخلل الاحتفال أعمال شغب واعتقالات، إضافة إلى حالات من الفوضى التي عمت شوارع فرنسا بسبب أبواق سياراتهم

وذكرت وكالة (أ.ف.ب)، أن البعض رمى المقذوفات مرات عدة على عناصر قوات حفظ النظام المنتشرين بكثافة في المكان والذين لاحقوا المهاجمين لعشرات الامتار مستخدمين الغاز المسيل للدموع، بعد أن تم إحراق 30 سيارة والعشرات من حاويات القمامة في مدينة ليون وضواحيها، حيث أعلنت الشرطة عن توقيفها لــ 74 شخصا على كامل الاراضي الفرنسية.

الفئات
دولي

ذات صلة