تظاهرات احتجاجا على التزوير في الانتخابات في شوارع كابول

تشهد كابول السبت تظاهرات ضد التزوير في الانتخابات الرئاسية بعد دورة ثانية اعترض بعدها المرشح الذي فاز في الدورة الاولى عبد الله عبد الله.وذكر مراسلون ان عشرات من انصار...
تظاهرات احتجاجا على التزوير في الانتخابات في شوارع كابول

تشهد كابول السبت تظاهرات ضد التزوير في الانتخابات الرئاسية بعد دورة ثانية اعترض بعدها المرشح الذي فاز في الدورة الاولى عبد الله عبد الله.
وذكر مراسلون ان عشرات من انصار عبد الله بدأوا التجمع في ثلاث نقاط من المدينة على الاقل عند الساعة 9,30 (5,00 تغ). وقد رفعوا لافتات كتب عليها “سندافع عن اصواتنا حتى آخر قطرة من الدم”.

وتأتي هذه التظاهرات التي تجري تحت مراقبة مشددة من قوات الامن وسط ازمة سياسية حادة بعد دورة ثانية من الاقتراع الرئاسية اعتبرتها الاسرة الدولية ناجحة.

وكان عبد الله عبد الله هدد الخميس برفض نتيجة الاقتراع بسبب التزوير على حساب معسكره. وقال في مؤتمر صحافي في كابول “اعتبارا من الان، ستكون كل اعمال اللجنة الانتخابية غير قانونية وستكون نتائجها غير مقبولة بالنسبة لنا جميعا”.

وقبل يوم من ذلك، اعلن عبد الله انه يقاطع اللجنة الانتخابية المستقلة عبر سحب مراقبيه وانه يطلب الوقف “الفوري” لفرز الاصوات لدراسة مشاكل التزوير.

من جهة اخرى، استهدف هجوم انتحاري السبت عضوا في المجلس الاعلى للسلام. وقد ادى الى مقتل احد المارة لكن المسؤول الكبير في المجلس معصوم ستانيكزاي نجا منه.

الفئات
دولي

ذات صلة