صحف الأربعاء: حرب التمليك تندلع داخل العدل والإحسان والمغرب في الرتبة 12 عالميا من حيث حجم الضرائب

تنطلق جولتنا الصحفية عبر جرائد الأربعاء 11 يونيو مع يومية “المساء” التي أشارت لحرب التمليك التي اندلعت بين جماعة العدل والإحسان والسلطات بمدينة مكناس، وذلك بسبب الاحتجاجات التي تعرفها...
صحف الأربعاء: حرب التمليك تندلع داخل العدل والإحسان والمغرب في الرتبة 12 عالميا من حيث حجم الضرائب

تنطلق جولتنا الصحفية عبر جرائد الأربعاء 11 يونيو مع يومية “المساء” التي أشارت لحرب التمليك التي اندلعت بين جماعة العدل والإحسان والسلطات بمدينة مكناس، وذلك بسبب الاحتجاجات التي تعرفها منطقة سيدي بوزكري لمطالبة وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية بالتخلي عن مقاربة إفراغ السكان من أراضي الأحباس، وتمليكهم أراضي تحولت منذ عقود وفي غفلة من الجميع إلى منطقة آهلة بالسكان لما يقارب 100 ألف نسمة.

ونقرأ في يومية “الأخبار” أن أحد الأعيان الجدد المعروفين بضواحي مدينة مراكش يفاوض الشيخ المغراوي، رئيس جمعية الدعوة إلى القرآن والسنة” من أجل بيع مقر دار القرآن الموجود بحي المحاميد، مضيفة أن المشتري عرض حوالي المليار ونصف المليار سنتيم، غير أن صاحب العقار يطالب بمليار و800 مليون سنتيم.

وفي خبر آخر، يعتزم عبد العزيز أوراغ، مغربي مقيم في هولندا، ومالك الموقع الإلكتروني الهولندي “العشيرة” الذي يعد متجرا لبيع المنتوجات الجنسية  الحلال عبر الأنترنيت، افتتاح “سيكس شوب” حلال في مدينة مكة المكرمة بالمملكة العربية السعودية، بعد إتمامه عملية اندماج تجارية مع الشركة الألمانية “بيث أوهس” التي تعتبر أكبر مُسوق للأدوات الجنسية في أوروبا.
 وحسب يومية “الصباح”، فإن أوراغ ذكر أن اختياره مكة من أجل افتتاح محل لبيع الأدوات الجنسية، يعود إلى  الجدوى التجارية المرتفعة لهذا النوع من الاستثمارات، خصوصا أن السوق الإسلامية المرتبطة بهذا النوع من المنتوجات تظل واعدة، في ظل ارتفاع مرتقب في رقم معاملاتها خلال الفترة المقبلة. وشدَد أوراغ على أن المنتوجات التي ستعرض في السوق السعودية لن تشمل “قضبانا اصطناعية” أو “دمى جنسية قابلة للنفخ” ذلك أن مفهوم المتجر سيركز على تسويق المنتوجات التي تقوي الرغبة الجنسية وتحسن أجواء الممارسة.

 نفس اليومية كتبت أن تقريرا أمريكيا وضع الاقتصاد المغربي في الرتبة 12 عالميا من حيث حجم الضرائب، على الاستهلاك نتيجة قرارات الحكومة التي يرأسها عبد الإله بنكيران القاضية بالرفع من أسعار المواد الاستهلاكية وكذا الرفع من سقف الضريبة على القيمة المضافة والضريبة على الشركات، وهو ما أدى إلى دخول المغرب نادي الدول صاحبة أعلى الضرائب غير المباشرة. وتضيف “الصباح” أن المغرب يفرض أعلى معدل للضريبة غير المباشرة في المنطقة وذلك بنسبة 20 بالمائة.

نمر إلى يومية “الأحداث المغربية”، حيث لم يتوقع عناصر من أمن البرنوصي بالدار البيضاء، أن مداهمتهم لمقهى تقدم الشيشا  سوف تقودهم إلى ضبط شاب وفتاة متلبسين بممارسة الجنس بالطابق العلوي للمقهى، ذلك أن عملية المداهمة لمقهى معروف بحي القدس، التي نفذتها مصالح الأمن بالبرنوصي مساء الخميس الماضي، أسفرت أيضا عن توقيف 7 أشخاص، من بينهم فتاتين وثلاث شبان ومسير المقهى ومساعده، وحجز حوالي 13 نرجيلة تستعمل لتدخين الشيشا.

ونختم هذه الجولة مع يومية “أخبار اليوم”، التي أوردت بأن وزير الداخلية، محمد حصاد كشف، في جلسة الأسئلة الشفوية اليوم الثلاثاء، عن حجم الاعتمادات المالية الإضافية التي قررت الوزارة تخصيصها لتأهيل مكاتب حفظ الصحة الموزعة على مختلف الجماعات المحلية. وقال حصاد  إن بنايات هذه المكاتب توجد في حالة “يرثى لها”و مختبراتها غير جيدة، كما تفتقر إلى الموارد البشرية الضرورية، حيث لا يتجاوز مجموع الأطباء العاملين بها 300 طبيب في جميع أنحاء المغرب، مشيرا إلى أن  الوزارة تعمل على تجاوز هذا الوضع، ورصدت له 24 مليار سنتيم، مبررا ذلك بالدور الذي تقوم به هذه المكاتب في حماية الصحة، بشكل وقائي، وذلك عن طريق محاربة “الناموس والفئران حاشاكوم والكلاب…”.

الفئات
أقوال الصحف

ذات صلة