اكتشاف معبد لإيزيس جنوبي القاهرة

أعلنت وزارة الآثار المصرية، الاثنين، اكتشاف معبد أثري مشيد من الحجر الجيري للآلهة إيزيس في محافظة بني سويف الجنوبية من عصر الملك بطليموس الثاني الذي حكم البلاد نحو 38...
اكتشاف معبد لإيزيس جنوبي القاهرة

أعلنت وزارة الآثار المصرية، الاثنين، اكتشاف معبد أثري مشيد من الحجر الجيري للآلهة إيزيس في محافظة بني سويف الجنوبية من عصر الملك بطليموس الثاني الذي حكم البلاد نحو 38 عاما في القرن الثالث قبل الميلاد.

وقال رئيس قطاع الآثار المصرية بوزارة الآثار علي الأصفر في بيان إن المعبد اكتشفته بعثة مصرية في منطقة جبل النور الأثرية بمحافظة بني سويف الواقعة جنوبي القاهرة وإن أهميته ترجع إلى أنه أول معبد في هذه المنطقة لبطليموس الثاني الذي حكم مصر بين عامي 284 و246 قبل الميلاد.

وأضاف أن الكشف “ربما يفتح المجال أمام المزيد من المعلومات التاريخية والتفاصيل الجغرافية عن هذا العصر كما يلقي الضوء على واحد من أهم ملوك العصر البطلمي”.

وقال إن المعاينة المبدئية للجزء المكتشف من المعبد “ترجح أنه كان مكرسا للإلهة إيزيس والتي احتفظت بشهرة واسعة على امتداد العصر البطلمي مثلما حظيت بمكانة رفيعة على مدار العصور الفرعونية”.

وأضاف أن الجدران الخارجية للمعبد تضم مناظر للملك بطليموس الثاني ويظهر خلفه “حابي إله النيل (في مصر القديمة) في أشكال متتالية تمثله حاملا موائد تزخر بمختلف أشكال القرابين والتي تعكسما تنعم به أرض مصر من خيرات”.

وقال الأصفر إن البعثة اكتشفت داخل أروقة المعبد عددا من الآنية الفخارية والقطع الحجرية التي تحمل أسماء بطليموس الثاني.

الفئات
ثقافة و فن

ذات صلة