أتليتيكو مدريد.. لا وقت للاحتفال

لا يملك أتليتيكو مدريد الكثير من الوقت للاحتفال بفوزه المذهل بدوري الدرجة الأولى الإسباني لكرة القدم حيث يجب على الفريق أن يحول تركيزه بسرعة صوب نهائي دوري أبطال أوروبا...
أتليتيكو مدريد.. لا وقت للاحتفال

لا يملك أتليتيكو مدريد الكثير من الوقت للاحتفال بفوزه المذهل بدوري الدرجة الأولى الإسباني لكرة القدم حيث يجب على الفريق أن يحول تركيزه بسرعة صوب نهائي دوري أبطال أوروبا السبت المقبل، أمام غريمه المحلي ريال مدريد.

وضمن أتليتيكو أول ألقابه على صعيد دوري الدرجة الأولى الإسباني منذ 18 عاما بتعادله 1-1 أمام برشلونة السبت وبات يملك الفرصة الآن للفوز بأول ألقابه القارية وحرمان جاره الغني ريال مدريد من زيادة رقمه القياسي إلى عشرة ألقاب.

وحول دييغو سميوني مدرب أتليتيكو النادي إلى منافس حقيقي على الألقاب في إسبانيا وأوروبا منذ توليه المهمة في نهاية عام 2011 وقال خلال مؤتمر صحفي “استطعنا بدون شك أن نصنع التاريخ اليوم”.

وأضاف القائد السابق لمنتخب الأرجنتين الذي كان ضمن تشكيلة أتليتيكو التي فازت بلقب الدوري عام 1996 “سعداء بالفوز إلا أننا يجب أن نلعب يوم السبت القادم ويجب أن نستعد للقاء”.

وسيكون نهائي دوري أبطال أوروبا في لشبونة الأول بين فريقين من مدينة واحدة على مدار تاريخ أرفع بطولات الأندية الأوروبية مكانة منذ 59 عاما.

الفئات
الرياضة

ذات صلة