ميلود الشعبي يفاوض الكنديين لصناعة قطارات سريعة بالمغرب

دخلت الشركة الشريفة للعتاد الصناعي وللسكك الحديدية "scif"، في مفاوضات مع المجموعة الصناعية الكندية "بومباردييه" من أجل تحويل تكنولوجيا صناعة القطارات السريعة "بومباردييه" للمغرب. وكشف المدير العام المنتدب للشركة...
ميلود الشعبي يفاوض الكنديين لصناعة قطارات سريعة بالمغرب

دخلت الشركة الشريفة للعتاد الصناعي وللسكك الحديدية “scif”، في مفاوضات مع المجموعة الصناعية الكندية “بومباردييه” من أجل تحويل تكنولوجيا صناعة القطارات السريعة “بومباردييه” للمغرب. وكشف المدير العام المنتدب للشركة المغربية الذراع الصناعي لمجموعة “ينا هولدينغ”، حسن الريبوهات، أن المفاوضات انطلقت العام 2014، وهناك تصور مبدئي حول تحويل التكنولوجيا الكندية في صناعة القطارات السريعة مضيفا أن هناك تفاؤل كبير باستفادة المغرب من تكنولوجيا “بومباردييه”، وذلك استعدادا لتصدير منتجات الشركة إلى عدد من بلدان العالم. وأوضح نقس المصدر أن الشركة المغربية دخلت في شراكات مع شركات صينية، وذلك بغية تحسين تكلفة الإنتاج عند التصدير، وبالتالي القدرة على المنافسة في لسوق العالمية.  وأشار إلى أن الشراكة مع الصينيين هي مكمل لأي اتفاق سيتم التوصل إليه مع الكنديين قبل نهاية العام الجاري، مضيفا أن “scif” تشتغل على الواجهتين. وفي حال توصل “scif” لاتفاق مع “بومباردييه” من أجل تحويل التكنولوجيا الكندية للمغرب، سيكون المغرب ثاني بلد إفريقي يستطيع تصنيع قطارات سريعة بعد جنوب إفريقيا، التي استفادة من تكنولوجيا “بومباردييه”.  وحصلت الشركة الشريفة للعتاد الصناعي وللسكك الحديدة قبل شهرين تقريبا على التمثيل الحصري بالمغرب للمجموعة الصينية CSR PUZHEN العاملة في مجال تصنيع معدات السكك الحديدية. وتستعد الشركة المغربية لتصنيع 50 قاطرة للمكتب الوطني للسكك الحديدية تهم المسافات الطويلة للمسافرين، من نوع “كوراي”.

 يشار إلى أن “scif” تأسست سنة 1946، واقتنتها مجموعة “يينا هولدينغ” بنسبة الأغلبية سنة 2006. وعقدت الشركة شراكات كبيرة مع كل من فيفلاي بفرنسا، وايتيكو و CSR PUZHEN بالصين، وzntk ببولونيا.

 

الفئات
أخبار المغرب

ذات صلة